نجوم حافظوا على صداقتهم بعد الطلاق

استمرت علاقات بعض النجوم العرب بعد الإنفصال، حيث نشأت علاقات من الصداقة والمساندة لأجل أولادهم وبقيوا على تواصل دائم أمام الجمهور وفي حياتهم الخاصة بالرغم من الطلاق.

شاهدوا نجوم عرب حافظوا على صداقتهم  بعد الطلاق:

آخرهم الثنائي السوري المنفصل عبد المنعم عمايري وأمل عرفة، اللذان ظهرا مؤخراً في مقابلة أجرتها امل مع عبد المنعم وبدا في غاية الإنسجام بالرغم من طلاقهما قبل سنوات.

ورغم انفصال النجمان فاروق الفيشاوي وسمية الألفي، ظلت علاقتهما جيدة، وظهر ذلك في أكثر من مناسبة وخلال حواراتهما الصحفية والإعلامية، فنجد فاروق الفيشاوي حينما أعلن إصابته بالسرطان في مهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي، قال: "سمية كانت معايا وتعلم عن مرضي قبل أن أعلنه".

وبالرغم من قصة الحب التي استمرت 33 عاماً بين الثنائي بوسي ونور الشريف وزواجهما، الا انهما انفصلا لمدة 9 سنوات قبل أن يعودا مجدداً عام 2015، وكان نور الشريف حينها يعاني من مرض السرطان ومضاعفاته وظلت بوسي  بجانبه حتى توفى بعد العودة لها بعدة شهور.

النجم عمرو دياب انفصل عن زينة عاشور أم أولاده بعد سنوات من الزواج، الا ان علاقة الصداقة بينهما لا تزال مستمرة حتى اليوم، كما يظهران سوية في صور عائلية بين الفترة والأخرى مع أولادهما كعائلة.

تابعواالمزيد:انفصالات سريعة في الثنائيات الفنية

أضف تعليقا