حسين الجسمي قبل وبعد

يصادف اليوم 25 آب – أغسطس ذكرى ميلاد النجم الخليجي حسين الجسمي الـ42، وهو صاحب الصوت الحساس الدافىء الذي لا يشبه غيره من النجوم العرب.

لمناسبة ذكرى ميلاده، نستعرض صور حسين الجسمي قبل وبعد:

من الواضح ان ملامح النجم حسين الجسمي تغيرت كثيراً من بداياته حتى اليوم خاصة وانه خسر الكثير من وزنه، واستعاد رشاقته.

بعد التخسيس ظهر حسين برشاقة واضحة، الا ان ابتسامته وملامح وجهه بقيت نفسها ولم يخضع لأي عملية تجميل.

فنياً، بدأ حسين مشواره الفني في عمر السابعة عشرة في برنامج البحث عن المواهب ضمن مهرجان دبي للتسوق حيث وفاز بالمركز الأول عن فئة الهواة، ثم تعاون مع شركة روتانا للصوتيات والمرئيات.

كان أول ظهور له على الساحة الفنية عندما طرح ألبومه الأول عام 2002،  وبعدها غنى في أغاني المسلسلات، ثم التحق في عدة مهرجانات غنائية منها مهرجان صلاله في عمان ومهرجان دبي ومهرجان قطر ومهرجان هلا فبراير في الكويت وكانت أولى اطلالات الجسمي رسمياً عبر مهرجان هلا فبراير 2002 بعد صدور البومه الأول.

تابعوا المزيد:ظافر العابدين قبل وبعد

أضف تعليقا