بعد جدل السوشيال.. هل يعود عمرو دياب إلى دينا الشربيني؟

 

حالة من الجدل، اجتاحت السوشيال ميديا، وسط تكهنات حول عودة المطرب عمرو دياب إلى الفنانة دينا الشربيني، بعد انفصالهما لعدة أشهر.

استندت التكهنات إلى عدة أمور أشعلت صفحات السوشيال ميديا، على مدار اليومين الماضيين.

خلال اليومين المنقضيين تداول نشطاء عبر صفحات السوشيال ميديا، صورة جمعت بين عمرو دياب ودينا الشربيني، أثناء قضائهما عطلة صيفية بالساحل الشمالي، وزعم ناشرو الصورة أنها حديثة التقطت للثنائي أثناء إحياء الهضبة عمرو دياب لحفله الأخير بالساحل الشمالي.

وبالبحث حول الصورة المتداولة للمطرب والفنانة، تبين أنها قديمة وتعود لصيف 2020، أثناء تواجد الثنائي بالساحل الشمالي، أي أن تاريخ الصورة يسبق انفصال النجمين.

الأمر الآخر الذي أثار موجة من التكهنات والشائعات بعودة دينا الشربيني وعمرو دياب، أن الأخير أحيا حفلا جديدا ، بمناسبة افتتاح أول مارينا لليخوت في مصر، وذلك في منتجع مراسي بالساحل الشمالي، ونشر عدد من النجوم والمشاهير صورا وفيديوهات لحفل عمرو دياب في مارينا اليخوت.

 

 

 

 

وخلال الحفل عقب غناء عمرو دياب لأغنية برج الحوت، رد على أحد الحاضرين من الجمهور قائلا "هنرجع"، وهو ما اعتبره الحاضرون إشارة إلى اقتراب عودة علاقته مع دينا الشربيني، في حين رأى البعض الآخر أنها مجرد كلمة عابرة لا تعبر عن أي شيء.

وصورة أخرى تداولها نشطاء السوشيال ميديا جمعت الثنائي، واعتقد رواد مواقع التواصل الاجتماعي أنها حديثة إلا أنها من جلسة تصوير قديمة قبل انقطاع العلاقة بينهما لحملة دعائية شارك بها عدد من المشاهير، وسبب إلتقاط الصورة هي انضمام الهضبة عمرو دياب إلى الحملة الدعائية لإحدى التطبيقات على السوشيال ميديا الخاص بابنه عبد الله، الذي يشارك بنسبة في هذا التطبيق قد تصل إلى أكثر من مليون جنيه حيث استطاع أن يقنع والده بالانضمام للتطبيق.

وكانت صورة عمرو دياب ودينا الشربيني المتداولة هي صورة مجمعة لهما؛ حيث أن عمرو دياب تصور منفردًا كما تصورت دينا الشربيني أيضآ بمفردها ليتم جمع الشخصيات الدعائية للأبلكيشن بعد ذلك.

 

 

أضف تعليقا