عودة محمد عطيبة وميرنا الهلباوي إلى بعضهما البعض بعد فترة انفصال قصيرة: "بُعدنا كان أكبر غلطة"


أعلن الفنان محمد رمضان والكاتبة المصرية ميرنا الهلباوي منذ ساعات عن عودتهما إلى بعضهما البعض بعد فترة انفصال دامت حوالي شهر واحد تقريبًا.

ميرنا قامت بنشر صورة على حسابها الخاص في موقع "انستغرام" جمعتها بخطيبها محمد عطيبة وعلقت عليها قائلة: "لم ننتهِ بعد.. سوف نستمر في النضال - بالمعنى الحَرفي والمجازي - من أجل حبّنا"، ليرد عليه محمد قائلًا: "بُعدنا كان أكبر غلطة... أنا ماليش غيرك... إنتي أحسن حاجة حصلت لي في حياتي".

 

 

 

 

 

بدوره، محمد عطية نشر صورة على حسابه الخاص في موقع انستغرام، تجمعه بميرنا ظهر فيها وهو يحتضنها وعلق عليها قائلًا: "التقيت الكثيرين ولكن لا أحد مثك".

 

 

 

وكانت ميرنا قد فاجأت متابعيها بخبر انفصالها عن الفنان محمد عطية، دون توضيح أي أسباب، مكتفية بالقول: "Single الحمدالله على كل شي".

وبدوره محمد اكتفى بالقول في تصريحات صحافية عن سبب الانفصال إنه لم يحدث وفاق من دون الدخول في أية تفاصيل.

ورغم فترة انفصالهما، حرصت ميرنا على معايدة محمد في عيد ميلاده، فيما قام هو بالرد عليها وشكرها.

يشار إلى أن محمد عطية أعلن ارتباطه بميرنا الهلباوي في 12 أكتوبر 2020، ونشر صورته معها وكتب: "لن أبادلك أبدًا بأي شئ في هذا العالم.. حب"، ثم نشرت ميرنا نفس الصورة وكتبت "أنت العلاج الأمثل لحالات القلق".

ثم شارك محمد عطية جمهوره بحكايات ولحظات خاصة بينه وبين خطيبته وحكى عن أول عشاء رومانسي جمعهما وقال إنها ظلت تتحدث عن "البرص" وكيف يستطيع أن يقسم نفسه إلى نصفين، ووجه لها رسالة "ربنا يخليكي ليا يا قلبي وتفضلي معيشاني في أجواء العلم والإيمان دايما".

كما كشف عن إعجابه بها قبل سنوات عندما أجرى حوارًا معها في برنامجها على الراديو لكنها وقتها كانت مخطوبة.

أضف تعليقا