احمد عبد الله محمود يعلن انتصاره علي طليقته سارة نخلة .. ظهر الحق

 

 

أعلن الفنان أحمد عبد الله محمود رفض القضاء للقضايا المقامة ضده من زوجته السابقة الفنانة السورية  سارة نخلة، وذلك بعد طلاقهما.

وكتب أحمد عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك تدوينة طويلة قال فيها: “ شكر وتقدير وعرفان للقضاء المصرى الشامخ الذى أيد الحق وأزهق الباطل حيث رفضت محكمة النقض الموقرة القضايا المنسوبة إلي والمرفوعة ضدى باطلا من زوجتى السابقة”.

وأضاف: “ وبهذه المناسبة أجدد الشكر والتقدير لكل من ايدنى ووقف بجوارى لرفع الظلم عنى فى هذه المحنة وأخص بالشكر  فريق الدفاع  وكل الشكر والتقدير لأمى وخالتى واشكر الله بانتمائي لهذه العائلة المحترمة”.

وكانت الفنانة سارة نخلة ملكة جمال سوريا، حركت دعوى قضائية، تطلب خلالها الخلع من زوجها الفنان أحمد عبدالله محمود، بعد أزمات استمرت لأكثر من عامين.

 

 

 

 

وكتبت سارة عبر حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" تدوينة طويلة قالت فيها: "بما أنه كان عامًا مليئًا بجلسات لمحكمة الأسرة وغيرها من المحاكم فحبيت ابتدي سنة جديدة بعيدا عن كل دا وكان لازم اخلص بعد مرمطة سنة ونص".

وأضافت: "النهارده عملت قضية خلع وتنازلت عن كل حقوقي الزوجية مقابل حريتي وطلاقي عشان ابقى فاضية لشغلي وحياتي.. الله تعالى قال تسريح ٌ بإحسان وانا بقالي سنة ونص متمرمطة عشان احصل على التسريح ده و لكن اضطريت للخلع عشان انا خلقت حرّة ومش ممكن حد يستعبدني او يمرمطني".

وأكملت سارة حديثها قائلة: "و عشان العشرة والعيش والملح وعشان ما يتقلش عليه مخلوع بعد السنين دي كلها كنت مأجلة الخطوة دي بس سبحانك ربي صبرت كتير بالأدب والاحترام بس خلاص...هو شخص مؤدب وعلى دماغي من فوق بس الخلع هو الحل النهائي وفي داهية حقوقي الزوجية مهما كانت، راح من عمري خمس سنين زواج مش هازعل على فلوس بقا".

أضف تعليقا