حسن الرداد يصور "تحت تهديد السلاح" فى الشيخ زايد بعد فترة من التوقف

 

 

استكمال الفنان سن الرداد تصوير مشاهد فيلمه الجديد تحت تهديد السلاح وذلك بمدينة الشيخ زايد، فقد توقف حسن وصناع الفيلم عن التصوير طوال الأشهر الماضية وذلك بسبب انشغال ايطاله بالأأعمال الرمضانية . 


فيلم "تحت تهديد السلاح" بطولة حسن الرداد، مي عمر، بيومي فؤاد، شيرين رضا، أحمد بدير، فتحي عبد الوهاب، وعدد آخر من الفنانين ومن تأليف أيمن بهجت قمر وإخراج محمد عبد الرحمن حماقي، وتدور أحداثه في إطار من الإثارة والتشويق حول جريمة قتل يتهم فيها الرداد ويتم البحث عن الحقيقة. 


وفاجئ الفنان حسن الرداد جمهوره ومحبيه عبر حسابه الرسمي علي إنستقرام بصورة له مع  شقيقه الذي أحيا ذكرى وفاته وعلق الرداد علي الصورة وقال "الذكرى السنوية لأبنى و اخى المغفور له باذن الله فقيد الشباب فادى الرداد الصورة دى صورتها لاخويا و ماكانش عايز يتصور و الحمدلله انى غلست و تنحت و صورته كام صورة يبقوا معايا ذكرى جميلة، و حبيت البس حاجة من لبسه فى اول مسلسل لى فى الجنة إن شاء الله يا حبيبى و الى اللقاء إن شاء الله. ارجو الدعاء لفادى الرداد".


وكان حسن الرداد قد أحيا ذكرى وفاة والده منذ عدة أيام وقال في منشور له "الذكرى السنوية ال١٧ لوالدى الاستاذ نبيل الرداد. للاسف مافيش عندى صور كتير تجمعنا مع بعض بس انت دائما فى قلبى يا ابويا".


وأضاف "كنت عاشق لبلدك و مهموم بها و و مؤمن بضرورة وحدة الوطن العربى، مواقفك السياسية الكثيرة و الجريئة يشهد عليها كل من عاصرك كنت مسخر نفسك لخدمة الناس الغلابة و المحتاجين و نصرة الضعيف، كنت ضهر لكل هؤلاء الناس الطيبة.


كنت راجل شجاع و جرئ و لا تخاف أحد ، كنت بتدخل فى صراعات كبيرة من اجل خدمة ناس جميلة بسيطة .


علمتني حب الناس و اعتبار خدمة المحتاج هو واجب عليا طول حياتى".


وأنهى منشوره قائلا "لو قعدت اتكلم عنك سنين مش هعطيك حقك، شكرا على كل حاجة علمتهالى يا رمز الرجولة والجدعنة و الجراءة ، و ان شاء الله ألقاك فى الجنة يا حبيبى". 

 

 


 

أضف تعليقا