بن أفليك وجنيفر لوبيز في رحلة عائلية مع أطفال كل منهما

بعد يوم واحد فقط من اصطحاب أطفالهما إلى مدينة ألعاب يونيفرسال في هوليوود ، شوهد بن أفليك وجينيفر لوبيز في تمشية حميمية في هامبتونز، ينسقان إطلالة موحدة لهما باللون البيج. يلفان ذراعيهما حول بعضهما البعض ، برفقة شريكتها المنتجة إيلين جولدسميث توماس وزوجها دان توماس.
وعلى ما يبدو أن جنيفر وبن أفليك مؤخراً لا ينفصلان، حيث يتشاركان معظم الأوقات والتنزه سوياً

وعلى ما يبدو لديهما مخطط مشترك للتعرف على أطفال بعضهما البعض بينما تخطط لوبيز للانتقال من ميامي إلى لوس أنجلوس ، حيث يسكن أفليك.
وحسب مصدر إعلامي ذكرته مجلة بيبول، فأن توأما جنيفر البالغان من العمر 13 عامًا، ماكسيميليان ديفيد وإيمي ماريبيل ، اللذين تشاركهما مع مارك أنتوني سيكونان على متن الطائرة إلى لوس أنجلوس لبدء حياة جديدة".
وكان الثنائي جنيفر لوبيز وبن أفليك، قد ظهرا في نزهة عائلية جديدة مع أطفالهما، استمتعا فيها بالألعاب والمغامرة في مدينة الألعاب يونيفرسال هوليوود، حيث التقطت عدسات المصورين النجمين العالميين في أحدث ظهور لهما بعد انفصالهما منذ حوالي عشرين عاماً.

ونشرت تقارير أجنبية صور للثنائي أفليك صاحب الـ 48 عاماً، ولوبيز صاحبة الـ 51 عاماً، مع أطفالهما وهم يخوضون مغامرة في إحدى الألعاب المائية، وظهر بالصور التوأم إيمي وماكس، "13 عاماً،" ابنا لوبيز من زوجها الأول مارك أنتوني، بينما اصطحب أفليك معه ابنه صموئيل صاحب التسعة أعوام من زوجته السابقة جنيفر غارنر. من ناحيتها، تعاقدت لوبيز على بطولة فيلم الخيال العلمي الجديد "Atlas"، وحيث تجسد دور امرأة تقاتل من أجل الإنسانية وتواجه جندي من ذوي الذكاء الاصطناعي يحاول إنهاء البشرية.

أضف تعليقا