ما قصة الحكم البديل الذي تحدثت عنه لأول مرة منى السابر

بعد اعتقاد البعض أن منى السابر والدة حلا الترك نفذ بحقها حكم السجن، أوضحت في اتصال مع ET بالعربي أنه " بتاريخ 18 /4/2021 انتهت الفترة التي أعطيت لها لتسديد المبلغ وهي المهلة اللي أعطتها ياها المحكمة وللأسف لم تستطع منى السابر جمع المبلغ".

وتابعت "نحن الحين قدمنا أي مكتب الشيخة سلوى باستبدال العقوبة بما ينص عليه الحكم فانشالله خير، وأنا مثلي مثل أي شخص محكوم عليه ما بيعرف شو رح يصير بهالفترة الجايي، والحكم البديل الذي من المفروض أن تعرفه كل الناس وأنا ما صرحت فيه أو تكلمت عنه كتير هو العمل اليدوي مش السجن، وللأسف الكل عارف إنو أنا رح انسجن بما انو الحكم طلع وكذا شخص صرح انه أنا عليي حكم سجن وبس أنا قاعدة أنطر استبدال العقوبة يلي تقدمت من قبل مكتب الشيخة سلوى".

ما قيمة المبلغ المطالبة بدفعه فقالت منى السابر "المبلغ هو 20 ألف و300 يعني 200 ألف ريال و 300 ها هذا المبلغ النهائي، ومابعرف كيف صار 200 ألف ولا أعرف من وين هالخبرية ولم تطلع مني هذه الكلمة ما يوازي 20 ألف دينار بحريني و 300".

وعن عدم تمكنها من تجميع المبلغ قالت منى السابر "بصراحة أنا لهلق من المبلغ كامل قدرت جمع 2000 دينار وفي بعض المشاهير تواصلوا معاي وما شفت شي ويمكن لأنه لم يكن هناك موافقة أمنية، وعلى الأقل ينعرف الموضوع ويصير في تواصل فأنا في النهاية أريد أن توضح الأمور يا في أو لا ومافي داعي لكل هذه الشوشرة، وبنفس الوقت ما كنت عارفة هل في مساعدات أم لا وأنا تأملت وحصل العكس".

أضف تعليقا