الفنان توفيق عبد الحميد يُصاب بفيروس كورونا وينتقل إلى الحجر الصحي

كشف الفنان التشكيلي حسن وهبة عن إصابة زميله الفنّان توفيق عبد الحميد بفيروس كورونا عبر صفحته على "فيسبوك"، مطالبًا متابعيه وأصدقائه بالدعاء له بالشفاء، حيث قال: «أرجو الدعاء بالشفاء من الكورونا لأخي وصديقي الفنان توفيق عبد الحميد».

 

 

وقال الفنان توفيق عبد الحميد، بعد إصابته بفيروس كورونا، إنّ التحاليل لم تُظهِر بشكل قاطع الإصابة بالفيروس لكنّه يشعر ببعض الأعراض منذ أسبوع، موضحاً أنّه لم يقم بعمل مسحة حتى الآن، وأنّه محظوظ لأنّ شقيقاته الثلاثة طبيبات وزوج شقيقته وابنها، نصحوه منذ بداية ظهور الأعراض المتمثلة في احتقان الحلق وآلام بالصدر بأن يَتِّبع بروتوكول العلاج المتبع في حالات كورونا.

 

وأضاف أنّه يتعامل مع الأعراض على أنّها كورونا «ولكنّها والحمد لله تحت السيطرة» وينتظر ظهور نتيجة التحاليل التي أجراها للتأكد من الإصابة بالفيروس، مؤكداً أنه في حالة عزل فهو في الطبيعي لا يخرج من بيته إلا في أضيق الحدود بعد إصابته بالغضروف منذ فترة.


يُذكر أنّ توفيق عبد الحميد قَدَّم مسلسلات تلفزيونية عديدة، أبرزها: «حديث الصباح والمساء»، و«أوان الورد»، و«أين قلبي»، و«قاسم أمين»، وكان الفنان قد تعرَّض لمعاناة مادية أخيراً بسبب قلة الأعمال الفنية، ما أدّى إلى غيابه عن الساحة نحو 10 سنوات.

أضف تعليقا