تجربتي مع توريد الشفايف بالليزر

قررت خوض تجربتي مع توريد الشفايف بالليزر عندما لاحظت ان لونها اصبح داكناً بشكل واضح. وبحثت عن العديد من الطرق التي تساعد على ذلك. ولجأت اولاً الى بعض الوصفات الطبيعية. الا انني لم احصل على نتائج دائمة. ولهذا سألت عن افضل الوسائل التي تساعد على ازالة بقع الشفاه بشكل دائم. وحين حصلت على اجابة الاختصاصية قررت بدء تجربتي مع توريد الشفايف بالليزر. 

دواعي العملية 


قبل ان اتحدث عن تفاصيل تجربتي مع توريد الشفايف بالليزر، قررت اكتشاف الاسباب التي تؤدي الى تحول لونها الى داكن. وهذا ما وجدته. 
1 التدخين وانا لا اتبع هذه العادة السيئة. 
2 التعرض المكثف لأشعة الشمس الذي يؤثر على البشرة عموماً وعلى بشرة الشفاه الرقيقة خصوصاً. 
3 تطبيق احمر الشفاه بشكل متكرر ولوقت طويل. 
4 تناول الكثير من المشروبات التي تحتوي على الكافيين. 


 
طريقة توريد الشفاه بالليزر 

بحسب تجربتي تقوم هذه العملية على استخدام اشعة الليزر من اجل تفتيح لون الشفاه الداكن وجعله يتحول الى وردي. ولهذا يتم التخلص من القشرة السطحية وازالة الجلد الميت وتحفيز تدفق الدم الى البشرة. وهذه الخطوات التي تقوم بهذا الاختصاصية كما عرفتها بالتفصيل. 
1 تضع المخدر الموضعي على الشفاه قبل بدء العملية بمدة كافية.  
2 عندما يتم تخدر الشفايف تسلط اشعة الليزر على بشرتها لمدة لا تتعدى الـ5 دقائق. 

 


3 وقد لاحظت انني بدأت احصل على النتجية التي اريد منذ الجلسة الاولى. لكنها لم تكن نتيجة نهائية ولهذا كان علي الخضوع لـ3 جلسات اخرى فصلت بين الواحدة منها والاخرى 6 اسابيع. 
4 بعد الجلسة الاولى حدث بعض التورم في شفتي لكن الاختصاصية اعلمتني انه امر طبيعي وان الورم يزول بسرعة. وهكذا كان، وفي الاسبوع الاول بدأ لون شفتي يتحول الى وردي جميل. لكن بالطبع كان علي الانتظار لأسابيع اخرى كي احصل على النتيجة النهائية. 

 

الاضرار 

من خلال تجربتي هذه لم اعانِ من اية اعراض جانبية. لكنني قرأت بعض  المعلومات قبل ان تجرى لي العملية وعرفت انها يمكن ان تنطوي على بعض الاضرار وخصوصاً في حال لم يكن الطبيب ماهراً. وفي هذه الحالة يمكن ان تظهر بعض الندوب او الحروق. وفي الحالات القصوى قد تتعرض الشفاه للتشوه وهو ما لم يحدث لي. 

 

اقرئي أيضاً:خلطات طبيعية لتوريد الشفايف وعلاج التشقق


 نصائح مهمة 


بعد ان خضت تجربتي مع توريد الشفايف بالليزر قررت ايضاً الالتزام ببعض النصائح المهمة التي ساعدتني على الحفاظ على النتيجة التي حصلت عليها لمدة طويلة. 
-    واظبت على عملية تقشير شفتي بمقشر خاص اشتريته بناء على نصيحة اختصاصية البشرة. وفعلت هذا من مرة الى مرتين على الاقل اسبوعياً بعد الاستحمام. 
-    حرصت على ترطيب بشرتهما بشكل يومي قبل النوم. اما في ايام البرد فأفعل هذا مرات عدة خلال النهار كما لا انسى شرب كمية كبيرة من الماء. 
-    كذلك لم انس يوماً ازالة احمر الشفاه يومياً. وحرصت على عدم فعل هذا في بعض الاوقات مثل عطلة نهاية الاسبوع. \


-    وتوقبفت عن القيام بحركة لعق شفتي او فركهما بواسطة اسناني خلال النهار. وساعدتني هذه النصائح بعد الانتهاؤ من تجربتي مع ىتوريد الشفايف بالليزر على الحفاظ على لونهما الفاتح الجميل الذي اضفى الاشراق على ملامح وجهي. ولهذا انصح الكثيرات بالقيام بهذا أيضاً من دون تردد. 

أضف تعليقا