وفاة ضيف أثناء تصوير لقاء  تلفزيوني على الهواء

خرجت المذيعة أيه عبدالرحمن وكشفت عن أصعب موقف تعرضت له في حياتها العملية وقالت أن اصعب موقف مر عليها هو وفاة المهندس أبو طالب توفيق رئيس شركة مصر للطيران للأعمال والصيانة وذلك خلال تسجيل حلقة لبرنامج الحقيقة الذي يقدم عبر شاشة أكسترا نيوز. 


وأضافت أيه عبدالرحمن أنها كانت مكلفة بإجراء الحوار وبعد ان ذهب لاجراء الحوار وجولة مع المهندي الراحل شعرت أن الرجل مصاب بتوتر شديد ويصب عرقا شديدا أيضا، وطالبت زملائها في هذا الوقت ايقاف تصوير البرنامج فورا وشكرها المهندس أبو طالب توفيق علي هذا الأمر وتوقفا عن التصوير فعلا وبعد دقائق قليلة طالب أبو طالب استكمال الحوار وبعد استقباله لعدة أسئلة فوجئت بسقوطه علي الأرض متوفيا في ثواني معدودة. 


وقالت أيه عبدالرحمن "الحياة مش مستاهلة، والدنيا دي كلها متستهلشي.. كل هذا التكالب والتصارع حتى تبعد زميلك لك بالعمل عن المكان أو المنصب الذي ترغب في الوصول إليه". 


وقد أعلنت أيه عبدالرحمن منذ فترة عن شفائها من فيروس كورونا وقالت في منشور لها " الحمدلله‎ ...‎‏ تم ‏القضاء على الكورونا باشا بنجاح.. بفضل رحمة ربنا ودعواتكم ومحبتكم ‏الصادقة المخلصة العظيمة‎ ..‎كلمة "شكرًا" ماتوفيش وقفتكم جنبي في المحنة ‏دي‎ ..‎الأيام اللي جاية إن شاء الله هحكلكم عن أيامي الصعبة المُلهمة مع ‏اللعين ده"‏‎.


وأضافت، "ربنا يحفظنا جميعًا ويحفظ بلدي من أي سوء‎...‎‏ ‏حقيقي أنا بحبكم قوي و وحشتوني جدًا جدًا وبإذن الله أشوفكم قريب على ‏الهوا زى ما اتعودنا سوا".‏


 


 
 

أضف تعليقا