أزمة بهاء سلطان ونصر محروس في طريقها إلى الحل.. تعرف على التفاصيل

يبدو أن أزمة الفنان بهاء سلطان مع المنتج نصر محروس أوشكت أن تنتهي، بعد صراع دام لسنوات كثيرة، وهو ما حرم الأول من الغناء لالتزامه بعقد مع الأخير، ما أدى إلى الدخول في صراع طويل المدى بساحات المحاكم.

ونكشف آخر الكواليس والمستجدات في ملف أزمة بهاء سلطان ونصر محروس، والذي من المقرر أن تنتهي خلال النصف الأول من العام الجاري بناء على قرارات المحكمة التي صدر حكمها لصالح بهاء سلطان بناء على تنفيذ بعض الشروط لفسخ التعاقد.

وتعد أولى المفاجآت التي كشفها مصدر مقرب من بهاء، هو تسجيله 4 أغان يوم الأربعاء المقبل كما جاء في إخطار نصر محروس، أنه يجب الحضور للإستديو الخاص لإعادة تسجيل الأغاني من جديد كما قررت المحكمة ولجنة نقابة الموسيقيين.

وبتسجيل بهاء للأربع أغان تكون انتهت الأزمة التي وقعت في السنوات الماضية، وذلك لمطالبة محروس بتسجيلها.

جدير بالذكر أن المنتج نصر محروس أعلن مؤخرا أنه لم يمنع بهاء من الغناء نهائيا وأوضح أنه لم ولن يقاضيه على الغناء في الإعلانات أو تترات المسلسلات لكنه عليه حقوق للشركة يجب أن يسددها.

وكان آخر ألبوم غنائي لبهاء سلطان، "بدعي یا رب"، الذي طرحه عام 2014، وابتعد عن الساحة الفنية بعد خلافه مع المنتج نصر محروس على خلفیة خلل في بعض بنود التعاقد منذ فترة طويلة؛ ما أدى إلى إقامة دعاوى قضائية، ولم تنته تلك القضية حتى حلها فسخ التعاقد.

وأعلن بهاء عبر حسابه الشخصي بـ"فيس بوك" منذ فترة، أن المنتج نصر محروس يحاول أن يجبره على غلق حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، مؤكداً أنه قام بتقديم بلاغات يدوية ضده إلى إدارة الـ"فيس بوك".

وكتب بهاء في منشور عبر حسابه: "محاولات مستمرة من جانب شركة فري ميوزك (نصر محروس) لغلق صفحتي الرسمية على الفيسبوك.

وتابع "بهاء": "مما اضطر فريق العمل لدي بمسح جميع الفيديوهات التي أشارك بها جمهوري، بسبب بلاغات يدوية تقدمها الشركة لفريق عمل الفيسبوك، لكل مقطع فيديو يحمل صوتي مما جعل الصفحة مُعرضة لخطر الحذف".

 

 

أضف تعليقا