تعزيز الطاقة من خلال الديكور

الـ Feng Shui فلسفة صينيّة نشأت منذ حواليّ 4000 سنة مضت وهي فنّ التناغم مع الفضاء المحيط وتدفّقات الطاقة من خلال البيئة والتصالح مع النفس ومع الطبيعة المحيطة بالإنسان وبذلك يستطيع التعايش بشكل إيجابيّ من دون توتّر. يعتبر علماء الصين بأنّ لديكورات المنازل قواعد لا بدّ من الالتزام بها لتجديد الطاقة والسماح لها بالحركة في مختلف أرجاء البيت، ما يسمح لأصحابه بالتنقّل، النوم والاسترخاء بشكل أفضل فينعكس إيجاباً على طاقة الأفراد من حيث الإحساس بالصحّة والقدرة على إتمام مختلف النشاطات بحيويّة وبمزاج حسن.

كيف ذلك؟

تعرّفي على بعض الأسرار التي يمكنكِ من خلالها تحقيق التوازن الكامل بين جسدكِ، روحكِ وعقلك من خلال هذه الترتيبات البسيطة في مختلف أرجاء البيت.

اهتمي بمظهر المدخل

حسب فنّ الـ Feng Shui فإنّ الطاقة تدخل البيت من الباب الأماميّ، لذا لا بدّ من أن يكون مرتّباً على الدوام خالياً من أيّ فوضى. زيّنيه بالنباتات واحرصي على تهذيبها لتبدو بمظهر جميل ومنسّق.

نقّي بيتكِ من السموم

تماماً كما هو الحال بالنسبة للجسم، تخلّصي من كلّ الأغراض التي لم تستخدميها في السنة الماضية والتي تحتلّ مكاناً كبيراً في مختلف أرجاء البيت خاصّة في غرفة النوم وتحديداً تحت السرير لتسمحي للطاقة بالتنقّل في بيتكِ بكلّ حريّة من دون عوائق. كذلك تخلّصي من الأشياء القديمة والمكسورة والتي تعود بذاكرتكِ إلى أوقات ربّما لا ترغبين بتذكّرها.

افصلي مكان العمل عن مكان الاسترخاء والراحة

لا تخلقي الفوضى من حولكِ وتنقلي أغراض المكتب إلى صالة الجلوس، فقد يؤثّر ذلك على تدفّق مستويات طاقتكِ وطاقة بقيّة أفراد أسرتكِ وافصلي بين المكانين للحصول على الراحة التامّة والحفاظ على الطاقة الإيجابيّة لكامل أفراد أسرتكِ.

اعتني بغرفة نومكِ جيّداً

هي المكان الذي تمضين فيه معظم وقتكِ تقريباً لذا لا بدّ من أن تتوفّر فيها المقوّمات التي تمنحكِ كالضوء، نوعيّة السرير والأغطية، ألوان الأكسسوارات وغيرها من التفاصيل الأخرى.

سرّ طاقتكِ في المرايا

يتفّق علماء الـ Feng Shui أنّ المرايا تجلب المزيد من الطاقة لكامل أرجاء البيت، وكلّما زاد عددها تضاعفت هذه الطاقة، لكن احذري من وضعها أمام الباب الأماميّ لأنّها ستعكس الطاقة الإيجابيّة إلى خارج المنزل.

الإضاءة عنصر لا بدّ منه لتجديد أجواء البيت 

تماماً كما هو الحال بالنسبة للبشرة التي هي بحاجة ماسّة إلى فوائد الشمس، فإن المنزل أيضاً بحاجة إلى تلك الأشعّة التي تجلب المزيد من الضوء وتسمح للهواء النقيّ بالتسرّب إلى كامل أرجاء البيت. دعي النوافذ مفتوحة لبضع ساعات كلّ يوم، فذلك يساعد على تجديد الطاقة الإيجابيّة لكلّ من يزور المكان.

قوّة الأحواض المائيّة

إذا كانت مساحة البيت الداخليّة لا تسمح بالأحواض المائيّة والنافورات التي تعزّز مشاعر الاسترخاء، يمكنكِ استبدالها بأحواض الأسماك الصغيرة أو أحواض الشموع وبتلات الورود التي تشعركِ بالسعادة، التفاؤل والتجدد.

النباتات للديكور والزينة

النباتات الطبيعيّة تعزز الطاقة الإيجابيّة، ولكن تجنّبي الأشواك لأنّها تحوّل الطاقة الإيجابيّة إلى سلبيّة. في غرفة النوم أكثري من الفاكهة بدلاً من الورود خاصّة منها الفاكهة الحمضيّة بمختلف ألوانها لأنّها تعزّز الطاقة والرغبة في العلاقة الزوجيّة.

اعتني بألوان البيت المريحة والهادئة

للألوان أهميّة بالغة في فنون الـ Feng Shui، ولكلّ لون عنوان في التصميم الداخليّ، فاللّون الأخضر يرمز للطبيعة لذا تشعركِ الجدران الخضراء بكثير من الأمل، كذلك الأمر بالنسبة للائحة الألوان الأخرى كالأصفر، الأزرق، البنفسجيّ والأحمر، لذا يفترض منكِ أن تولي ألوان فرش البيت وجدرانه أهميّة كبيرة لتشعري بالراحة وأنتِ تتنقّلين من غرفة إلى أخرى...

أضف تعليقا