أحمد بدير يدافع عن مي العيدان رغم سخريتها منه!

في تصريج مفاجىء له، طلب الفنان أحمد بدير من محبّيه وجمهوره الامتناع عن التعرّض للإعلامية مي العيدان، والتجريح بها من خلال التعليقات، والاكتفاء بالتعبير عن رفض كلامها واعتباره خطأ.

وجاء حديث بدير من خلال مداخلة هاتفية له ضمن برنامج MBCTrending  الذي يعرض على قناة MBC، موضحًا أن الشيء الإيجابي في كل ما حصل هو الاتصالات التي تجرى معه بلا انقطاع، والتعليقات التي توجه إليها، رافضًا التجريح بها كإنسانة كونها إمرأة، بحسب تعبير بدير.

وفيما يتعلق بلجوئه للقضاء، أوضح بدير أنه لم يلجأ للقضاء رغبة في الدفاع عن نفسه وعن ابنته، لكنه علم أن العيدان لها سوابق كثيرة جدًا مع فنانين آخرين، والساكت عن الحق شيطان أخرس.

وقال إن الاتصالات التي وصلته من الكويت كانت أكثر من التي وصلته من أي دولة أخرى، كالمغرب والجزائر والسعودية واليمن وتونس، وإنه عندما يسافر يقال الفنان العربي، لأنه معروف على مستوى الوطن العربي كله.

وأضاف بدير أن العيدان أصيبت بحالة هياج شديدة بعد أن علمت بأنه لجأ إلى المحامي أشرف عبد العزيز لرفع قضية، وهي تبحث عن أي ثغرة تخصه لكنها لن تجد مثل تلك الثغرة.

أضف تعليقا