كيف تحصلين على بطن النجمات العربيات المسطحة؟

كلنا نحلم بـ بطن مسطح وجسم جذاب ذو تضاريس جميلة وليس منفرة على غرار عدد كبير من النجمات مثل ميس حمدان وجينيفر لوبيز وميريام فارس. وفي حين قد تكون أجسام هؤلاء النجمات أشبه بحلم يصعب الوصول اليه عبر الحمية الغذائية والرياضة لأننا ببساطة لا نملك العزيمة والمثابرة لممارسة الرياضة بشكل مستمر ولا القدرة والإرادة عن التوقف عن المأكولات التي نعشقها لفترة طويلة، ثمة حلول تجميلية قادرة على أن تحقق لك هذا الحلم!


فكثر منا بتنا يلجأن الى الطريقة الأسهل للتخلص من دهون البطن وهي العمليات الجراحية. فالعلم تطور لخدمتنا، فلم لا نستفيد من ذلك؟ 

 

 

عملية شد البطن

ومن أهم أجزاء الجسم التي يسعى الناس لتغييرها هو البطن، من خلال عملية شد البطن     TummyTuckأو الجراحات التجميلية للبطن Abdominoplasty، وهي أكثر الإجراءات الطبية ذيوعاً وانتشاراً. لا شك أن البطن يتحمل كل أعباء التغيير الذي يحدث للمرأة بسبب الحمل، وبسبب بلوغ منتصف العمر، وكذلك زيادة الوزن، كما أن هناك مكونات تسبب المشكلات، مثل زيادة الجلد والدهون الزائدة التي لا تستجيب للحميات الغذائية، والتمرينات الرياضية، وهنا تغدو الجراحة الملجأ الأخير لحل المشكلة. تهدف عملية شد البطن إلى إزالة الدهون والجلد الزائد، وجعل البطن مشدوداً بلا ترهلات من خلال خياطة العضلات معاً حتى تعود إلى شكلها الطبيعي.

 

التصنيف


باعتبار شد البطن العملية الأكثر انتشاراً فهي الأكثر تطوراً واستجابة للتحديث والابتكار، حيث تحقق النتائج المأمولة، ويتم في هذه الحالة الفحص وتصنيف حالتها وفق آلية معيارية، تشمل الشكل الحالي للبطن، وأماكن ترسبات الدهون موضعياً، وارتخاء العضلات، وحالة الجلد، وكل تصنيف يقابله خيار جراحي مختلف، حتى يحقق أفضل النتائج، وهذه الخيارات قد يكون من بينها إزالة الدهون الزائدة والجلد الزائد، وإعادة وضع «السرة» إلى مكانها، وقد يكون الإجراء أبسط من ذلك، وينطوي على إزالة الدهون الموضعية وشد العضلات فقط.
أما عملية شفط الدهون  Liposuctionفهي تستخدم لتعزيز النتائج التي تحققت، وفي جميع الحالات يجب أن تتحلى المرأة بالواقعية، وأن تكون توقعاتها معقولة، وأن تكون على استعداد لتغيير نمط حياتها بعد إجراء مثل هذه العمليات، من ذلك الامتناع عن التدخين، والبعد عن الإسراف في تناول الوجبات السريعة.. 

 

الإجراءات

 


تُجرى عملية شد البطن تحت التخدير الكامل، وتستمر 2-3 ساعات، وتبدأ بالشق الجراحي من الورك إلى الورك تحت خط الملابس الداخلية، وهي أشبه ما تكون بجراحة الولادة القيصرية، وفيها تُزال الدهون والجلد الزائد من عضلات البطن حتى منطقة الضلوع، ويتم خياطة بعض العضلات معاً، وبعد إزالة كل الدهون فوق خط السرة وتحتها، يعدل وضع السرة وتتم الخياطة بعد ذلك.

 


تمكث المريضة ليلتين في المستشفى لملاحظة الشفاء عقب العملية الجراحية، وقد تكون هناك إجراءات جراحية أبسط لعمليات شد البطن البسيطة، فيكون الشق الجراحي أصغر، وتُزال كميات أقل من الدهون والجلد الزائد، وتكون الإجراءات أقل، ولا تزيد مدتها على ساعة واحدة تحت التخدير الكلي، ولا حاجة للمريضة غالباً إلى البقاء في المستشفى لأن الشفاء يتم بشكل سريع، وتعود المريضة لعملها بعد عشرة أيام، ولكن ينبغي لها عدم رفع أثقال أو القيام بالأنشطة الرياضية والتمرينات قبل ثلاثة أسابيع، ولا حاجة للانتظار لمدة ثلاثة أشهر ريثما يستقر وضع العضلات، كما هي الحال في عمليات شد البطن الكبرى، والتأكد من النجاح يبرز بعدما تختفي آثار التورم والكدمات، بعد مضي نحو ثلاثة أسابيع على إجراء الجراحة.

 

أضف تعليقا