ما حقيقة إصابة أمينة خليل بفيروس كورونا؟

فور كشف النجمة المصرية أمينة خليل عن إصابتها بفيروس كورونا، وتعافيها منه، انطلقت شائعات تؤكد أن عرضت نجوم وضيوف الدورة الرابعة لمهرجان الجونة للخطر، بتواجدها بينهم وهي لا زالت حاملة للعدوى، وأشار البعض إلى أن تعافيها من الفيروس لا يعني أنها "غير ناقلة للعدوى" وهو ما دفع أمينة لإصدار توضيح قصير وحاسم.

أمينة خليل نشرت عبر خاصية الاستوري بحسابها على موقع إنستقرام رسالة لكل من يروج الشائعات عن مرضها بفيروس كورونا وقالت: انا ماعنديش كورونا.. انا كان عندى كورونا فى اول الشهر.. لكن بعد ١٤ يوم عزل عملت كذا مسحة.. وكل مرة النتيجة كانت سلبية.

 

أمينة خليل ترد على الإشاعات

 

 

أضافت قائلة: ربنا وقف جنبى والموضوع عدى على خير الحمدالله. ياريت نبطل اشاعات شكرا و بحبكم وربنا يحفظنا جميعا.

يذكر أن الفنانة أمينة خليل كشفت لأول مرة عن معاناتها مع فيروس كورونا، مؤكدة أنها تعافت منه نهائيا بعد المرور بتجربة صعبة، وأضافت في تصريحات لبرنامج The Insider بالعربي: أنا أصيبت بكورونا.. والحقيقة التجربة لم تكن سهلة وبسيطة ولكن الحمد لله عدت.

 

وعن عدم حضور خطيبها عمر طه إلى مهرجان الجونة ونشر صورة جديدة معه عبر حسابها على إنستقرام، قالت: أنا مش بحب أنشر أي حاجة عن حياتي الخاصة، فأنا ممثلة ممكن صوري تبقى في كل حته لكن عمر مش في المجال ده وأنا بحترم ده، وعشان كده بنفضل حياتنا الخاصة تبقى خاصة.

أضف تعليقا