دكتورة خلود تعلق على خبر تورطها بقضية غسل الأموال وتتوعد عبر محاميها


أكدّت الفاشينيستا الكويتية الدكتورة خلود أنها لن تتنازل عن حقها في قضية غسيل الأموال المتورط بها عدد من المشاهير في دولة الكويت ، وذلك بعدما ألمح المحامي الكويتي فهد الحداد إلى تورط مشهورة وزوجها الأردني في القضية، الأمر الذي دفع رواد مواقع التواصل الاجتماعي بكشف اسمها وتداول مقاطع فيديو لها ولزوجها أمين للتأكيد على أنها المقصودة.

وأطلقت الدكتورة خلود سلسلة تغريدات تضمنت في إحداها بيانًا من محاميها عبدالله الخالدي والذي جاء بصيغة الاستنكار والاستهجان إزاء ما تم تناقله من أحد المغردين في مواقع التواصل الاجتماعي معتبرًا هذا تشويها للسمعة، بينما قالت الدكتورة خلود إنها لن تترك حقها.

وغرّدت الدكتورة خلود قائلة: "ماراح اتنازل عن حقي تشويه سمعة وتلفيق قصص وكذب وتأليف والله ما راح اسكت عن حقي وحسبنا الله ونعم الوكيل حوبتي ما تتعداهم ان شاء الله.. من بعد هذا الكلام يعلقون على عيالي يكتبون عيال غسيل أموال حسبنا الله ونعم الوكيل مو محللين". 

 

ونشرت في تغريدتها الثانية صورة جمعتها بزوجها أمين وقالت: "طول عمرنا ما نغلط على أحد ولا تعدينا على أحد ماشين بخطى سليمة نصور إعلاناتنا ويومياتنا مع أهلنا وعيالنا ويغلطون علينا وما نرد ويسبونا وما نرد قاعدتنا الأولى هي الاحترام ونحب الكل ونساعد الكل مانعرف شنو يعني غسيل اموال ولا نعرف هذا الطريق يارب حوبتي ماتتعداكم.. مو محللين".


وأضافت: "أولًا الغير كويتي ما يقدر يملك شاليه او بين باسمه وهذا قانون الدولة ثاني شي ليش تكرار كلمة فلسطيني لو أمين فلسطين كان بيفتخر بأصله لأنه (رجل) وما يهاب أحد وملتزم بكل القوانين ويحترم الديرة اللي عاش فيها وأكل من خيرها عيب عيب عيب احترموا نفسكم #ابطال_وهميه". 

أضف تعليقا