شيرين عبد الوهاب: رفعت حذائي لأقول للمنتقدين لا يهمني رأيكم

بعد الانتقادات التي طالتها بسبب رفعها الحذاء مرّة ثانية في برنامج "ذا فويس"، ردت الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب عبر حسابها الخاص على الفايسبوك، مبرّرة تصرفها بأنها أرادت أن تقول للمنتقدين إنّ رأيهم لا يهمها.

 

إقرئي أيضاً: شيرين عبد الوهاب متهمة بالسطو

 

وكانت شيرين في الحلقة التي عرضت مساء السبت الماضي، قد اغتنمت فرصة مرور ناصر المشترك الجزائري أمامها، لتسأله "لماذا لم تخبر الآخرين أنني لم أكن أعلم أنك جزائري عندما ضغطت بالحذاء؟" في إشارة إلى الحملة التي شنّت ضدها في الجزائر على خلفية التوترات بين الجزائر ومصر.

وما أن أنتهى من الغناء وسألها صابر الرباعي عن رأيها بغنائه، قامت برفع حذائها مرة ثانية وقالت "عذراً جاني تلفون".

 

إقرئي أيضاً: ما هو القرار المصيري الذي اتخذته شيرين عبد الوهاب؟

 

وبعد الحملة التي تعرضت لها كتبت شيرين مبررة  "لم ولن اقبل أن أهين أي مشترك أو أي بلد عربي، عندما ضغطت علي الزر بالحذاء لم أكن أعلم من هو المشترك أو من أي بلد هو ، ضغطت على الزر بقوة لأنني أحببت صوته وتمنيت أن يكون مع في فريقي".

وتابعت "عندما هوجمت بسبب موقف الحذاء تقدمت باعتذار رغم أن تصرفي كان بعفوية، ولكن رغم ذلك لم أسلم من الإساءة والإهانة بألفاظ حقيرة من بعض الناس . فرفعته مره أخرى لأقول لبعض الناس الحقودين وأصحاب النفوس المريضة بأني لا اهتم لرأيكم".

وأضافت "لن أجامل في اختيار موهبة لأي أسباب شخصيه، أنا اعلم جيدا من من فريقي هو الأصلح للبقاء في الفترة الحالية، أما في الحلقات القادمة فالرأي لتصويت الجمهور."

وختمت قائلة " خالص احترامي لزملائي وأخواتي أعضاء لجنة تحكيم البرنامج والعاملين بالبرنامج وقناة ام بي سي، خالص حبي وتقديري لكل المشتركين من كل الجنسيات العربية، خالص احترامي لجميع الشعوب العربية، خالص حبي وتقديري لجمهوري الحبيب"

أضف تعليقا