بلاغ ضد محمد رمضان بعد نشره فيديو يستخف فيه بالوقاية من كورونا

قدّم المحامي المصري سمير صبري بلاغاً ضد الفنان محمد رمضان، بعد نشره فيديو له وهو ضموع مجموعة كبيرة من الناس بدون وقاية ضمن احتفاله بانتهاء تصوير مسلسله " البرنس".


واتهم صبري رمضان بـ"الاستهتار" بما تشهده البلاد من إجراءات وقائية ضد فيروس كورونا.

 


وقال صبري، في بلاغه، إنه "في ظل الظروف العصيبة التي يشهدها العالم من جراء جائحة فيروس كورونا المستجد، وما تتخذه الدولة المصرية من إجراءات وقائية صارمة للحد من انتشاره، وما يقوم به أبناء الجيش الأبيض من أطباء وممرضين من تضحيات للحد من انتشار هذا الفيروس، خرج علينا المبلَّغ ضده عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر" بفيديو ظهر فيه وسط تجمع كبير من فريق عمل مسلسله الجديد "البرنس" الذين بلغ عددهم أكثر من 100 شخص للاحتفال بانتهاء تصوير المسلسل، متجاهلاً في ذلك الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة المصرية لمنع انتشار الفيروس المستجد والتي من أهمها منع التجمعات ووجود مسافات تباعد آمنة بين الأشخاص، بالإضافة إلى عدم ارتداء كل من ظهر في ذلك الفيديو وسط هذا الحشد الكمامات الواقية".

 

 


وأضاف صبري أن ما فعله رمضان يعد "تقليلاً من أهمية الإجراءات المبذولة من الدولة المصرية لمجابهة فيروس كورونا المستجد".

أضف تعليقا