السعودية الدولة الأولى عربياً في محاربة فيروس كورونا

المشهد في المملكة العربية السعودية في التعامل مع فيروس كورونا المستجد كوفيد-19، هو مشهد لدولة حكيمة ومتزنة، تهتم بشعبها والمقيمين على أراضيها من دون منازع.
خطوات وتدابير وإرشادات وقائية موفقة قامت بها المملكة العربية السعودية، مثبتة بأنها دائماً ترعى وتهتم بمواطنيها بالدرجة الأولى، وذلك  من خلال توجيهات الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان، بعد تفشي المرض الذي أصبح وباءً عالمياً، في حين كانت كل الدول قد وضعت إجراءات احترازية لحماية شعوبها. ولكن تصدّرت السعودية تلك الدول لتصبح الأولى عربياً في تفادي ومحارية فيروس كورونا هذا الوباء العالمي.

 

المملكة العربية السعودية تتصدّر الدول في محاربة فيروس كورونا

كورونا


اتخذت المديرية العامة للسجون إجراءات احترازية للوقاية من انتشار فيروس "كورونا"، من خلال إعداد خطط تنفيذية على مستوى المديرية ومديريات سجون المناطق، بالتعاون مع وزارة الصحة.
تضمّنت تعقيم جميع المباني ومرافقها عبر أدوات طوّرها مركز طب الحشود "السجون" للوقاية من "كورونا."
وكذلك اتخاذ الإجراءات المنفذة، من خلال عقد العديد من المحاضرات التوعوية التي قدمها أطباء متخصصون للمنسوبين والنزلاء على حدٍ سواء؛ بهدف رفع مستوى الثقافة الصحية لديهم في مواجهة هذا الوباء العالمي. وقد عقدت إدارة الرعاية الصحية في المديرية العامة للسجون مجموعة من ورش العمل العاجلة والمشتركة مع وزارة الصحة والإدارة العامة للخدمات الطبية بوزارة الداخلية؛ بهدف الإعداد المتكامل لفرق العمل الميدانية للتعامل مع الموقف بطرق سليمة.
وتم إنشاء وحدات فرز صحية لجميع العاملين والعاملات قبل بوابات الدخول للعنابر؛ وذلك للتأكد من سلامتهم قبل احتكاكهم بالنزلاء وضمان سلامة البيئة الداخلية للسجن أو الإصلاحية من أي عدوى قد تحدث. والتأكيد عليهم بالالتزام بوسائل الحماية الشخصية من لبس القفازات والكمامات.
كما تم تعليق كل الزيارات العائلية لذوي النزلاء، وكذلك النشاطات الثقافية والرياضية والفعاليات التي يجتمع فيها النزلاء.
وعملت المديرية العامة للسجون على التعقيم المستمر لجميع المباني السجنية ومرافقها، واستخدام الأدوات التي طورها المركز العالمي لطب الحشود بوزارة الصحة، والمركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها لتقييم المخاطر الصحية المرتبطة بانتشار فيروس "كورونا" covid19  والتنسيق المستمر مع وزارة الصحة في ذلك.

 

اجراءات وقائية للحدّ من انتشار فيروس كورونا في السعودية


إطار الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا، أوضحت وزارة الصحة الخطوات الصحيحة للحجر المنزلي، ونشرت الوزارة عبر حسابها في "تويتر" "إنفوجرافيك" توعوياً، تضمّن عرضاً لتلك الإرشادات؛ ومنها:

  • ترك نوافذ المنازل مفتوحة.
  • الحرص على توفير تهوئة جيدة باستمرار.

كورونا

  • تعقيم الأسطح دائماً من كثيرة الاستخدام مثل مقابض الأبواب.
  • عدم مخالطة أي أحد، والاعتذار عن استقبال الزيارات.
  • عدم مشاركة الآخرين في أدوات الطعام، وذلك من خلال استخدام صحون ورقية لمرة واحدة.
  • أن يكون التواصل مع الناس عن بُعد عبر الهواتف والتطبيقات.
  • عدم مشاركة أحد في الأدوات الشخصية مع تعقيمها باستمرار.
  • استخدام الكمامة العادية يكفي للحماية، وخصوصاً لمن يعانون من عدوى تنفسية كالكحة والعطاس أو مخالطين المرضى.


كورونا
وتأتي هذه الإجراءات الاحترازية والارشادية من "الصحة" تواصلاً للجهود المبذولة للتعامل مع فيروس "كورونا" الجديد، واستمراراً للتدابير الوقائية التي يتم تطبيقها حفاظاً على صحة وسلامة كل أفراد المجتمع، وللحدّ من انتشار الفيروس ومنع تفشيه بإذن الله.
وأهابت الوزارة بالجميع إلى التواصل مع مركز صحة 937 في حال الرغبة في أي استفسار يخص الفيروس، مشددةً على أخذ المعلومات من مصادرها الرسمية وعدم الانسياق وراء الشائعات.

وأخيراً، وسعياً  الى خلق بيئة خالية من فيروس كورونا، تم اليوم تعقيم وتطهير الحي الدبلوماسي للحد من انتشار كورونا.

اقرئي أيضاً:

آخر التطورات والاجراءات الاحترازية لفيروس كورونا في السعودية

الصحة السعودية تعلن تسجيل 15 إصابة جديدة بفيروس كورونا

لجين عمران تشيد بجهود السعودية لمكافحة كورونا: عمار يا بلدي

 

 

أضف تعليقا