بالصور: رأس أحلام على جسد عارضة أزياء يثير حملة هجوم وهذه الحقيقة كاملة

تعرّضت الفنانة الإماراتية أحلام لهجوم كبير من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، على خلفية اتهامها بسرقة جسد عارضة أزياء، لغلاف ألبوم قيل إنّها طرحته مساء أمس.

 

احلام على غلاف البومها

 

وفي التفاصيل، تداول روّاد مواقع التواصل الاجتماعي، خبراً مفاده أنّ أحلام "طرحت مساء الأحد ألبومها المنتظر بعنوان "جيب الراس" الذي تعاونت فيه مع كبار الشعراء والملحنين عبر تطبيق "itunes" العالمي، إلا أن الألبوم تم سحبه من المتجر الإلكتروني بعد ساعات قليلة على طرحه، بعد أن لاحظ المتابعون أنّ أحلام استخدمت "الفوتوشوب" وركّبت رأسها على جسد إحدى عارضات الأزياء واستخدمت الصورة كغلاف للألبوم".

وتساءل كثيرون عن سبب لجوء أحلام إلى هذه "الخديعة"، خصوصاً إذ أنّ جسدها الحقيقي وصل للوزن المناسب ولم تعد بحاجة للفوتوشوب لتبدو نحيفة.

 

العارضة صاحبة الصورة الاصلية

 

الضجّة المثارة والتي وصلت إلى وسائل إعلام كبرى نقلت الخبر دون التأكّد منه، تبيّن أنّها ليست سوى فبركات، إذ أنّ أحلام لم تطلق مساء أمس أي ألبوم، وألبومها الجديد سيبصر النور في 24 يناير المقبل، كما أنّ الصورة التي قيل إنّها مركّبة لم تنشرها أحلام عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، وقام بفبركتها البعض ونشرها على نطاق واسع للإيحاء أنّها صورة ألبوم تمّ سحبه، علماً أنّه لم يطلق أصلاً.

 

إقرئي أيضًا:

 

 

أحلام لم تعلّق على حملة الهجوم ويبقى السؤال، من يقف وراء تسريب الصورة المفبركة والخبر المسيء، وما الهدف منه؟

أضف تعليقا