ماذا يحب الرجل الحمل في المرأة؟

الرجل الحمل ناري، يملك الكثير من الثقة بالنفس والإصرار والعزيمة من أجل القيام بما يريد القيام به. قد يبدو فجاً للوهلة الأولى، وذلك لأنه لا «يفلتر» كلامه ولا يتوقف للحظة قبل التصرف.

 

طباع الحمل متفجرة فهو حين يغضب يتحول الى إعصار يدمر كل من يقف في طريقه، ولكن وبمجرد التنفيس عن غضبه فإن كل شيء ينتهي، فهو لا يحمل الأحقاد ولا يكره.. وهذا ما يشفع له طباعه النارية تلك.

 

متهور وغالباً ما يقفز في المجهول وذلك لانه يحب المخاطرة كما انه مهووس بأن يكون الرقم واحد في كل شيء. ولكن هناك الجانب اللطيف في شخصيته، فهو محب ومخلص بشراسة لمن يحبهم ومستعد للقيام بالمستحيل من أجل سعادتهم.

 

حياته قائمة على الحركة الدائمة وعلى المغامرة وذلك لانه يكره الروتين. ليس رومانسياً وعليه حين يقرر القيام بمبادرة رومانسية فهو سيقوم بها بشكلها التقليدي المعروف. في الحب هو يعشق متعة الملاحقة وحين تنتهي تلك المتعة غالباً ما يشعر بالملل ويبدأ مرحلة «تدمير» العلاقة لانه يريد الإنفصال.

ولكن حين يقع في الحب فهو يقع بقوة و يصبح مخلصاً ومحباً وأبعد ما يكون عن الشخصية الشرسة التي تعتبر الحياة ساحة معركة.

 

المرأة التي يحبها الحمل هي إمرأة محظوظة إن عرفت كيف تتعامل معه. فلنتعرف على الامور التي يحبها الرجل من برج الحمل  في المرأة؟

 

 

قوة الشخصية

 

الرجل الحمل قوي الشخصية وهو يحب المرأة أن تملك بدورها شخصية قوية. هو لا يريد إمرأة تعتمد عليه في كل شيء، في الواقع هو ينفر من هكذا نوعية من النساء. هو يريدها أن تحتاج الى مساعدته بين حين وآخر، وذلك كي يشعر برجوليته، ولكنه في الوقت عينه يريد أن يكون متأكداً بأنها يمكنها الإهتمام بنفسها والإعتماد على نفسها مهما كانت الظروف.

الحاجة الدائمة له ستجعله يشعر بالإختناق كما أنها ستجعله يشعر بأن المرأة لا تملك القوة التي تمكنها من القيام بما عليها القيام به من دون مساعدته، وعليه فإن اعجابه بها سيتوقف.

 

الطموح

 

الحمل رجل طموح للغاية وبالتالي هو وحين يحقق هدفاً ما يسعى لهدف جديد. المرأة غير الطموحة لا تعجب الحمل وذلك لانها بالنسبة إليه تشكل خطراً على مستقبله. فقلة الطموح تعني أنها لن تتفهم إصراره وعزيمته وتكريسه لوقته لتحقيق أهدافه وبالتالي ستصبح عقبة عاجلاً أم آجلاً في طريق نجاحه. لكن الأمر لا يتعلق به وحده، فهو يجد الطموح من الخصال الجذابة جداً في المرأة، لان ذلك يعني أن تجمع العديد من الخصال الاخرى التي يحبها ومن ضمنها قوة الشخصية.

 

الذكاء وسرعة البديهة

 

الذكاء أمر أساسي بالنسبة للحمل ولكن ما هو أكثر أهمية بالنسبة إليه هو سرعة البديهة. هو يدرك بأن يملك شخصية صعبة وغالباً ما سيتفوه بأمور قد تكون قاسية أو قد تكون عبارة عن مزاح ثقيل وحين تتمكن المرأة من خلال سرعة بديهتها بالرد عليه بشكل مناسب ووضعه «في مكانه» فهو سيقع في حبها الف مرة في اليوم الواحد.

 

الشغف للحياة

 

المرأة التي تملك الشغف للحياة هي إمرأة لا تقاوم. الرجل الحمل يشعر بالشغف تجاه كل ما يقوم به سواء في الحياة المهنية أو العاطفية أو حتى في مهامه اليومية وذلك لانه يحب الحياة ويحب التعب ويحب الشعور بالرضا الذي يحصل عليه بعد أن يكون قد أنهك نفسه لتحقيق هذا الامر أو ذلك. حين يتمكن من العثور على إمرأة تقارب الحياة بالطريقة نفسها فهو لن يتركها تفلت من يده .

 

التنافس وحس المغامرة

 

الحمل تنافسي ويحب المغامرة ويحتاج لأن يكون في حالة من الحركة الدائمة. المرأة التي تحب الحياة المنزلية والتي تفضل التكاسل على القيام بمغامرات أو ممارسة التمارين الرياضية هي من النوع الذي ينفر منه الرجل الحمل.

الرجل الحمل من النوع الذي يحرص على ممارسة التمارين بشكل يومي مع التخطيط لنشاطات فيها الكثير من الحركة خلال عطلة نهاية الأسبوع وذلك لانه يحب أن يشعر بالحيوية والنشاط، وعليه هو يحتاج الى إمرأة يمكنها مجاراته.

 

وبما أنه تنافسي فهو يحب المرأة التي تشبهه، بطبيعة الحال على المرأة هنا أن تدرك بأنها عليها أن تتركه يفوز بين حين واخر في حال لم يتمكن من تحقيق ذلك وإلا تحولت الرغبة بالفوز عنده الى هوس.

 

المتصالحة مع الذات وغير المزيفة

 

الرجل الحمل يكره المرأة المزيفة التي تحاول أن تكون عكس مع هي عليه. هو يعشق المرأة المتصالحة مع ذاتها والتي تتصرف بشكل طبيعي وتلقائي من دون إعاء أو زيف. التصالح مع الذات يرتبط أيضاً بخصال اخرى يحبها الحمل والتي هي قوة الشخصية والجرأة وبالتالي ستكون المرأة هنا الأجمل والأكثر روعة بالنسبة إليه.

 

الصدق والوضوح

 

الحمل رجل واضح ومباشر وهو يقول الامور كما هي حتى ولو عنى ذلك جرح مشاعر الاخر. هو لن يكذب ولن يتحايل على الوقائع بل سيقولها كما هي تماماً.  الصدق عند المرأة يعني أنه يمكنها الإعتماد عليها وبأنها لن تكون من النوع الذي يطعنه بالظهر.

 

غير المتطلبة

 

لا يمكن إرغام الحمل على القيام بما لا يريد القيام به. أي إمرأة تحاول فرض رأيها عليه يعني أنها خارج حياته بشكل تلقائي. المرأة المتطلبة التي لا يمكنها سوى أن تسير الامور كما تريد لا يمكنها ان تفوز بقلبه. هو يريد إمرأة تساوم وتصل الى حلول وسط وذلك لأنه ليس على الإطلاق النوع الذي يتجاوب مع فرض الامور عليه.

 

الغموض

 

الرجل الحمل كما قلنا يعشق متعة الملاحقة وعليه حين يفوز بقلب المرأة غالباً ما يدخل مرحلة الملل. لذلك من أجل جعل الحياة معه عبارة عن ملاحقة دائمة فالمرأة عليها ان تكون غامضة.  هو لا يمكنه مقاومة المرأة التي تكون لغزاً بالنسبة إليه فهو سيشعر بأن حياته عبارة عن مغامرة يومية يكتشف فيها أمراً جديداً لم يكن يعرفه عن المرأة التي يحبها.

 

عدم الإنتقاد

 

كل ما يريده الرجل الحمل من المرأة هو أن تحبه وأن تعبر عن إعجابها الدائم به. وبما أنه يملك طباعاً حادة فإن طريقة التخاطب معه هامة للغاية. هو يكره أن يتم إنتقاده في الواقع الأمر هنا يتجاوز الكره لأن إنتقاد الرجل الحمل يعني أن العلاقة إنتهت. هو يحب المرأة التي تقدم إقتراحات بديلة بشكل هادئ وذكي والتي تجعله من دون أن يدرك، يتقبل إنتقادها له.

 

إقرئي ايضاً:

ماذا يحب الرجل الميزان في المرأة؟

أبراج تصل الى المرحلة المملة في العلاقات أسرع من غيرها

برجه بين الإخلاص والخيانة.. هذا هو ترتيبه

أضف تعليقا