أصالة في بيروت فهل يتم توقيفها مجدداّ في قضية الإدمان؟

 إلى بيروت حضرت الفنانة أصالة نصري بسريّة لتصوير حلقة من برنامج حواري يقدمه الإعلامي نيشان ليتم عرضه على قناة"  osn " في الموسم ارمضاني 2019 .

الفنانة لم تعلن عن حضورها إلى بيروت، إلا أنّ قيام المصمم نيكولا جبران بنشر صورة له معها والترحيب بها في بيروت، أعاد فتح ملف توقيفها في بيروت، والإفراج عنها بكفالة مقابل تعهّدها بأن تعود إلى بيروت وتثبت خلو دمّها من المخدّر ليتمّ إقفال الملف.

وكانت أصالة نصري قد أوقفت خلال زيارتها الاخيرة للبنان عام 2017 في مطار بيروت بتهمة تعاطيها الكوكاكيين، بعد العثور على كمية منه في حقيبة ماكياجها الخاصة، وخضعت لفحوصات أثبتت وجود مخدر في دمها، وأفرج عنها بعد أن تعهدت بأن تعود وتجري فحصاً في بيروت.

 

ورغم توقيعها التعهد، أعلنت أصالة لدى عودتها إلى مصر، أنها لن تزور بيروت مرة ثانية، حيث كان من المفترض أن تحضر إلى بيروت،  للخضوع لفحوصات المخبرية، تمهيدا لإتخاذ القرار المناسب من النائب العام الإستئنافي في جبل لبنان.

وقد أثار وجود أصالة في بيروت جدلاً قانونياً واسعاً، وأكد مصدر قانوني أنّه بحسب القضية، ليس هناك تعميماً على اسم أصالة في مطار بيروت، وأن كل ما هو مطلوب منها، أن تخضع فور وصولها إلى لبنان لفحوصات لدى طبيب تقرره لجنة مكافحة الإدمان التابعة لوزارة العدل، لتقفل الملف في حال ثبت أنّ دمها خالٍ من المخدرات.

أما إذا ثبت أنها لا تزال تتعاطى الكوكايين، فيتم تحويلها إلى محكمة خاصة، ومحاكمتها بتهمة الإدمان.

فهل ستخضع أصالة للفحوصات أم أن الملف تمّ إقفاله قبل وصولها؟

أضف تعليقا