جمال سليمان يرد على سوزان نجم الدين:لن أدخل في المهاترات

بعد تلميح الفنانة سوزان نجم الدين في لقائها ضمن برنامج "العاشرة مساء" مع الإعلامي وائل الأبراشي، بأنّ الفنانين الذين وقفوا الى جانب ثورة الشعب السوري لا يعرفون معنى الحريّة، رد الممثل جمال سليمان عبر صفحته الخاصة على الفايسبوك، مؤكداً أنه لا يرغب بالرد على ما أسماه مهاترات.
وقد كتب جمال سليمان "الاستاذ وائل الإبراشي استضاف السيدة سوزان نجم الدين في برنامجه العاشرة مساء وسألها فيما سألها عن رأيها بموقف الفنانين الذين وقفوا الى جانب الشعب السوري الذي يطالب بالحرية، و ذكرني بالاسم كمثال. فكان جواب السيدة سوزان بأنه يجب أولاً ان نعرف ما هي الحرية، و بأنها اكتشفت بأننا لا نعرف معناها وأنن كثيرين ممن طالبوا بالحرية هم ضدها ( ليس ضد سوزان و إنما ضد الحرية). و بصراحة حسّيت انني من المعنيين بالكلام"..
وتابع "سأتوقف عند هذا الحد لأنني منذ البداية أخذت عهدا على نفسي ان لا ادخل في المهاترات وألنلا ارد على الأشخاص و إنما ارد على الأفكار. و ردي على الفكرة هو انني نعم وقفت و سأقف حتى آخر يوم في حياتي نصيرا للحرية لانها الشرط الأساس لبناء الاوطان و المجتمعات المحترمه. و الاستبداد بكل اشكاله (ضمنها الاستبداد الديني) لا يخلق إلا كيانات وهمية و هشة لانها تقوم على الإكراه، و سرعان ما تتداعى عند اول زلزال مهما كان بسيطا، و تشوه معنى لانتماء للأوطان. و أظن انني اعرف معنى الحريه و ما لا اعرفه عنها اريد ان أتعلَّمه. لذلك سأتابع السيدة سوزان في لقاءات قادمة علني اتعلَّم منها شيئا ما بهذا الخصوص".. "

أضف تعليقا