عملية شفط الدهون وكل ما يجب معرفته عنها

تعتبر جراحة شفط الدهون ونحت الجسم، من الناحية الفنّية هي نفس عملية شفط الدهون، ولكن التركيز هنا  على النتيجة الجمالية، حيث تتطلّب هذه الجراحة من جرّاح التجميل مهارات شخصية، مما يعني أنه سيمضي وقتاً أطول في الجراحة لضمان أن يحقّق جسماً أكثر سلاسة وتحديداً.

ما هي المناطق الأكثر شيوعاً لإجراء جراحة شفط الدهون ونحت الجسم؟
- المعدة.
- الفخذين.
- المؤخرة.
- الذقن.
- الصدر عند الرجال.

من تناسب هذه الجراحة؟
تناسب هذه الجراحة بشكل أكبر أولئك الذين لديهم مناطق من الدهون العنيدة التي لا تزول مع الحمية الغذائية أو التمارين الرياضية. وقد تشمل هذه المناطق المعدة والمؤخرة والذقن والذراعين والركبتين، إلخ. ويمكن علاج عدّة مناطق في نفس الجلسة، وفقاً لاحتياجاتك ومتطلباتك. وستساعدك جلسة الاستشارة مع الجرّاح على تحديد النتيجة التي يمكنك توقعها.

هل يمكن أن يستفيد الرجال من عملية شفط الدهون؟
نعم، يستفيد العديد من الرجال من عملية شفط الدهون لعلاج مناطق مثل المعدة واللحم المتدلي من جانبي الجسم (الدهون المتراكمة على جانبي الخصر). وتبدو أثداء الرجال محرجة غالباً حين تكون أنثوية بعض الشيء. ويمكن الآن إزالة الدهون الزائدة من هذه المنطقة، حيث يتمّ إعطاء الجسم شكلاً أكثر ذكورية.


 

ما هي المناطق التي تناسبها عملية شفط الدهون؟
رواسب الدهون العنيدة التي لا يمكن إزالتها بالحمية الغذائية أو التمارين الرياضية، والتي تكون عادة في مناطق مثل المعدة والفخذين والمؤخرة وجانبي الجسم والظهر والصدر والذقن. عملية شفط الدهون تهدف إلى التخلص من الدهون الزائدة من هذه المناطق التي يصعب التخلص من الدهون فيها. وهي ليست عملية لإنقاص الوزن، ولكنّها تمكنك من استهداف مناطق معيّنة تعانين فيها من المشاكل.

هل سيكون لديّ أي ندوب بعد جراحة شفط الدهون؟
بعد جراحة شفط الدهون، سيكون هناك ندوب يبلغ حجمها ربع انش تقريباً، ويتمّ إحداثها في مكان مخفي قدر الإمكان، أي في أحد ثنايا أو طيّات الجسم.

 

شاهدي أيضاً:

مشروب سحري لحرق الدهون خلال ايام

أضف تعليقا