حلا شيحة تعود إلى أسرتها في كندا بعد انتشار شائعة طلاقها

 مع وصولها إلى مصر قبل أيام، وانتشار شائعات أكدت انفصال حلا شيحة رسميًّا عن زوجها، وخلعها خاتم الزواج، قررت الفنانة العائدة من الاعتزال حلا شيحة، الردّ على الشائعات، معلنة عن عودتها سريعًا إلى أسرتها في كندا.

 وقالت حلا إنّ زيارتها الأخيرة مصر، كانت لحضور عقد قران شقيقتها هنا على النجم أحمد فلوكس، وإنّ اتخاذ القرار النهائي في المشروعات الفنية المعروضة عليها لا يزال مؤجلًا.

زيارة حلا شيحة إلى القاهرة استمرت أسبوعًا فقط، ورغم أهمية المناسبة العائلية، لم تتمكن من اصطحاب أطفالها أو زوجها معها، لارتباطهم بالعام الدراسي في كندا.

ومن الناحية العملية، أكدت حلا أنها تتخذ قرارًا بالموافقة على أية عروض فنية، إلا بعد الوصول لحل نهائي لمشكلة نقل مدارس أطفالها إلى القاهرة

ولم يًعرف بعد هل سيرافقها زوجها إلى القاهرة أم سيظل في كندا.

 

أضف تعليقا