السبب الذي يجعل برجك يشعر أسوأ من المعتاد حالياً

إنها فترة صعبة، مشاعرك تبدو بأنها من سيء الى أسوأ. في كل مرة تختبرين فيها مشاعر سيئة، تذكرين نفسك ان هناك ضوء في نهاية النفق، وهذا صحيح. ولكن حالياً كل شيء أسوأ من المعتاد. كل ما تحاولين القيام به لا ينفع وأحياناً يجعل الامور أسوأ مما هي عليه.
فما هو السبب الذي يجعلك تشعرين أسوأ من المعتاد حالياً وفق الابراج ؟

 

 

الحمل -21 مارس/آذار - 19 أبريل /نيسان

قام برج الحمل مؤخراً بعزل نفسه عن الاخرين. لقد أمضى هذا البرج الكثير من الوقت بمفرده مؤخراً لدرجة أنه لم يترك شيئاً إلا وفكر به وحلله وبالتالي كل المشاعر السلبية ظهرت دفعة واحدة. والأسوأ من كل هذا ان عقل الحمل المنهك دخل مرحلة الارتياب من كثرة التفكير.


الثور 20 أبريل/ نيسان - 20 مايو/ أيار

كل يوم هو نسخة طبق الاصل عن اليوم الذي سبقه. الثور يعشق الروتين ولكن الروتين بلغ مراحل غير مسبوقة لدرجة أن الحلقة المفرغة تلك باتت مصدراً للكثير من المشاعر السلبية. أنت ايتها المرأة الثور تشعرين بالملل.. وتشعرين بان الحياة بالتأكيد اجمل وأكثر متعة مما تختبرينه حالياً.


الجوزاء 21 مايو / أيار - 21 يونيو/ حزيران

لا تملك المرأة الجوزاء ما تتطلع اليه، لانها مؤخراً لم تعد تملك أي نشاطات تقوم بها ولا اي خطط تسير وفقها. فقط عيش كل يوم بيومه من دون اي حافز أو دافع. الحياة تبدو بلا معنى مؤخراً والجوزاء في حالة من الإستسلام.

 

السرطان 22 يونيو/ حزيران - 22 يوليو/ تموز

المرأة السرطان مؤخراً تتصرف وبشكل جنوني بسبب الامور التافهة التي لا اهمية لها. البرج هذا يتصرف بلا وعي للامانة فقط نوبات من الغضب من دون القدرة على التصرف بعقلانية أو منطق. والسبب هو ان منسوب القلق عند هذا البرج مرتفع للغاية.


الأسد 23 يوليو/ تموز - 22 أغسطس/ آب   

الأسد مؤخراً يبالغ بالتفكير بكل شيء. لا يمكنه التوقف عن التفكير مراراً وتكراراً بكل الامور التي كان عليه نسيانها قبل سنوات. ورغم انه يخيل اليه بانه حقق تقدماً مؤخراً في هذا المجال ولكنه في الواقع يجد صعوبة بالغة في نسيان ما يجب نسيانه وبالتالي لا يمكنه المضي قدماً.


العذراء 23 أغسطس/ آب - 22 سبتمبر/أيلول

لم يعد العذراء يملك القوة للإدعاء بانه لا يكترث لشيء. لقد قام بذلك لوقت طويل وهو حالياً منهك ولم يعد بإمكانه ان يضع ذلك الوجه وتلك الإبتسامة والتسلح بشخصية تبلغ الجميع بانها لا تكترث لشيء على الإطلاق. الامر منهك نفسياً وعقلياً وبدنياً.

 

إقرئي ايضاً: هذه هي الابراج الوفية.. والاكثر خيانة!

 

 

الميزان 23 سبتمبر/أيلول - 22 أكتوبر/ تشرين الأول

الميزان ومنذ مدة يبحث عن هدف ما لحياته. حتى انه لم يعد يفهم المغزى من وجوده كشخص. وهذه الافكار كلها تجعله يشعر بالكثير من السوء لانه عوض العثور على الاجابات فكل ما يحصل عليه هو مزيد من الاسئلة.


العقرب 23 أكتوبر/ تشرين الأول - 21 نوفمبر/ تشرين الثاني

العقرب يشعر بعدم الامان، هناك الكثير من مشاعر القلق حول الشكل، وحول نظرة الاخرين وحول عدد الاصدقاء الذين يملكهم وحول المال الذي يجنيه. الصراع كبير وبالتالي هناك الكثير من مشاعر المرارة التي يختبرها البرج هذا مؤخراً.


القوس 22 نوفمبر/ تشرين الثاني- 21 ديسمبر/‪كانون الاول‬

البرج هذا يشكك بنفسه كثيراً مؤخراً، فهو لم يعد يعرف ما إن كان قد إتخذ قراراً واحداً صائباً في حياته. فهل اختار الطريق الصحيح؟ ام قام بالكثير من الاخطاء؟ هل عليه الإستمرار ام عليه اختيار مقاربات اخرى وحياة اخرى. كل هذه الافكار حفزت الكثير من المشاعر السلبية.


الجدي 22ديسمبر/ كانون الأول - 19 يناير/ كانون الثاني

الجدي منهك. البرج هذا لم يمنح نفسه فرصة للراحة مؤخراً. فهو دائماً عليه القيام بامر ما وانجاز شيء ما.. والانهاك هذا ليس جسدياً فقط بل عقلياً ونفسياً. والأسوأ هو ان الجدي ورغم ما يختبره من مشاعر لم يمنح نفسه فترة راحة وبالتالي المشاعر تسير وبسرعة بالغة نحو ما هو أسوأ بكثير.

 

الدلو 20 يناير/ كانون الثاني - 18 فبراير / شباط

الدلو مؤخراً يعيد تقييم علاقاته ويشكك بصوابيتها. البرج هذا بات يشعر بانه عليه القلق حيال نوايا الاخرين تجاهه سواء الاصدقاء او الشريك. فهل فعلاً يحبونه؟ ام يدعون ذلك؟ القلق يطال ايضاً ما ان كان هو شخصياً يقوم بامور قد تجعلهم ينفرون ويبتعدون ولكن المشكلة هي ان قلقه والتصرفات الناجمة عن هذا القلق قد تجعلهم يبتعدون.


 الحوت 19 فبراير/شباط - 20 مارس/آذار

عوض التفكير بنفسه، البرج هذا يمضي كل وقته وهو يفكر بالاخرين. لقد اهمل الحوت صحته البدنية والنفسية والعقلية فقط من اجل سعادة الجميع. وها هو الان يشعر بالتعاسة ولا يجد من يهتم به.

 

إقرئي ايضاً:

الصديقة التي تتصرف كأم الجميع تنتمي لهذه الابراج

العلاقة تمر بمرحلة سيئة؟ هكذا تفوزين ببرجه مجدداً

 

أضف تعليقا