الأطباء ينصحون ياسمين صبري بتلقي علاجها في الخارج.. فهل حالتها خطرة؟

رغم تأكيد المنتج أحمد السبكي أن حالة ياسمين صبري ليست خطيرة، وأنها ستستأنف نشاطها الفني بعد أسبوع من إصابتها في ركبتها، لكن يبدو أن وضعها الصحي ليس بهذه البساطة.

فقد نصحها الطبيب المعالج بضرورة إجراء عملية جراحية لإعادة الرباط الصليبي، الذي تم قطعه بسبب حركة خاطئة أثناء التمرين، لكن ياسمين طلبت منه تأجيل موعد إجراء العملية لحين انتهائها من تصوير فيلمي «الديزل» مع محمد رمضان، و«ليلة هنا وسرور» مع محمد إمام.

اقرئي أيضًا : شمس: أفكر في تجميد بويضاتي ورامز جلال شخص عنصري

وبالفعل، وافق الطبيب على اقتراحها، لكنه طالبها بضرورة السفر إلى لندن خلال الأيام المقبلة؛ لتلقي جلسات العلاج الطبيعي على يد أحد الأطباء المتخصصين في إصابات الملاعب في إنجلترا.

وهو الحل الذي لاقى قبولاً لدى الفنانة الشابة، وكذلك لدى صنّاع الأفلام التي تشارك في بطولتها ياسمين، على أمل إنقاذ الموقف بعودتها سريعًا، واستئناف التصوير بعد شفائها على الأقل بشكل جزئي، على أن تقوم بإجراء العملية بمجرد انتهائها من تصوير العملين.

اقرئي أيضًا : هيفاء وهبي، تعود للغناء بفريق عمل «سميرة سعيد»

وكانت ياسمين قد تعرضت لإصابة أثناء تدريبها في إحدى الصالات الرياضية، مما تسبب في طلبها إجازة من تصوير فيلم «الديزل»، الأمر الذي بات يهدد بعرضه في الموعد المحدد له، خصوصًا أن ياسمين جاءت لإنقاذ الموقف بعد استبعاد هيفاء وهبي؛ لمشاكلها مع المنتج محمد السبكي، التي تسببت في إيقافها عن التمثيل.

أضف تعليقا