هذه الأبراج حظوظها بالزواج متدنية

الزواج من الناحية النظرية إلتزام مدى الحياة، لكن إرتفاع معدلات الطلاق تثبت بأن بين النظرية والواقع فارق مهول.

النساء يتعاملن مع الزواج من وجهات نظر مختلفة، فهناك الفئة التي تحلم به منذ صغرها وهناك الفئة التي تعتبر بأن هدفها الاقصى في الحياة هو الزواج مقابل فئة لا تكترث له على الإطلاق ولا يهمها إن تحقق  أم لم يتحقق.

هناك عوامل عدة ترتبط بالزواج وهي تختلف بإختلاف المجتمعات والعادات والتقاليد. ولكن هناك بعض العوامل الاخرى التي ترتبط بالشخصيات التي تجعل حظوظ بعضها بالزاوج ترتفع أو تنخفض.

فمن هي الأبراج التي حظوظها بالزواج متدنية؟


الجوزاء 21 مايو / أيار - 21 يونيو/ حزيران

المرأة الزواج صاحبة شخصيتين وهذا ما يجعل أي رجل يتردد كثيراً قبل الإرتباط بإمرأة لا يمكنه توقع ما الذي قد تقوم به أو تفعله. فهو لا يعرف مع أي شخصية سيتعامل وأي منطق سيتم إعتماده في هذا اليوم أو ذاك.

المرأة الجوزاء بشكل عام تتعامل مع الزواج بترددها المعتاد، فهي تشعر بالقلق البالغ حين تفكر بأنها قد تتزوج. فهي تخاف من تبدل مشاعره بعد الزواج لذلك فهي تتفادى الموضوع برمته. أحياناً يخيل لها أن الزواج من المغامرات الممتعة للغاية وبالتالي تعبد له الطريق للقيام بخطوته، ثم يخيل اليها انه سيكون عذاباً فتبدل رأيها.

وبما أنها تدرك بأنها من الأشخاص الذين يصعب التأقلم والعيش معهم فهي وفي كل مرة تفكر بزواجها فإن النتيجة تكون في عقلها هي الطلاق. المرأة الجوزاء معروفة بانها لا تعرف كيف تحسم أي قرار وعليه فهي ستستمر بجره معها حتى يسأم ويرحل.

 

إقرئي أيضاً: اشتركي الآن في صفحة "الجميلة" على الفيسبوك

 

القوس 22 نوفمبر/ تشرين الثاني- 21 ديسمبر/‪كانون الاول‬

القوس لا يمكنها تخيل نفسها متزوجة وعالقة في منزل تهتم فيه بالأولاد وتقوم بالأعمال المنزلية. هذه الصورة بالنسبة اليها هي الجحيم لانها تعني الفقدان الكلي لحريتها، والكل يعرف الأهمية الكبرى للحرية للقوس.

مشكلتان أساسيتان حين يتعلق الأمر بالقوس، المشكلة الأولى ترتبط بها كإمرأة. فهي لا تريد الزواج ولا التحول الى الصورة التقليدية للمرأة التي تفقد نفسها وسعادتها من اجل الاخرين. سعادتها ترتبط بالقفز من مكان لاخر والإستمتاع بكل ما تقدمه الحياة.

المشكلة الثانية ترتبط بالشخص الذي قد يفكر بالإرتباط بالقوس. ففي حال تمكن من فهم شخصية المرأة القوس بداية الامر وحاجتها للحرية فلاحقاً الامور ستتدهور. القوس من الابراج التي لا تعرف معنى كلمة حدود، فهناك دائماً المزيد وكلما منحها مزيد من الحرية كلما طالبت بما هو أكثر.
حتى ولو تزوج القوس يوماً ما لسبب أو لاخر فان النهاية غالباً ما تكون بالطلاق.

 

الدلو 20 يناير/ كانون الثاني - 18 فبراير / شباط

المرأة الدلو تكره فكرة الزواج وفي حال تمكنت من التحرر من كل القيود المفروضة عليها إجتماعياً لكانت اختارت حياة العزوبية الدائمة طوعاً.

البرج هذا لا يحب ولا يريد ولا يعرف كيفية إظهار مشاعره كما انه لا يريد الانفتاح على الاخر أو مشاركته باحاسيسه. مستقلة تماماً وفخورة بذكائها وكل فعل قد يبدر عنه في إطار «الرجولية» يمكنه ان يجعلها تشعر بالاهانة.

الرجل الذي يرتبط بالدلو سيجد نفسه امام إمرأة يدرك بانها تملك قلباً طيباً ولكنه لا يعرف ما ان كانت معه لانه صديقها المقرب ام لانها تحبه فعلاً. يضاف الى ذلك غرابة أطوارها وأحياناً مطالبها غير المنطقية لحياة بالنسبة اليها تعتبر طبيعية، بينما من وجهة نظره هي أغرب حياة زوجية ممكنة على الإطلاق.

 

إقرئي أيضاً:

من هي أقوى ثنائيات الأبراج؟

من هي الأبراج التي تملك قلباً حنوناً ومحباً؟

الأبراج التي تتوافق مع بعضها في الحب

أضف تعليقا