خروج المسلسلات السورية من المنافسة في رمضان ما السبب؟

شهدت المسلسلات السورية نكسة حقيقية بخروج معظمها من المنافسة الرمضانية، حيث أعلنت الممثلة أمل عرفة عن خروج مسلسلها "سايكو" من المنافسة، كما أعلنت سلافة معمار وشكران مرتجى عن خروج مسلسلهما "وردة شامية" من المنافسة أيضاً، وقبلهما مسلسلا "شبابيك" لتضاف إلى سلسلة أعمال لم تجد مكاناً لها على خارطة المحطات الدرامية.

وقد رفع الممثلون السوريون الصوت عالياً، فأطلقت شكران مرتجى هاشتاغ لدعم الدراما السورية، بينما اعتبر الممثل باسم ياخور أن الحل يكمن في تأسيس شبكة فضائية سورية تعرض الأعمال المحلية دون أن يضطر المنتجون إلى التسوّل على أبواب الفضائيات، أما باقي الفنانين فوضعوا سوء التسويق في خانة الحرب التي تشنّ على سوريا.

يذكر أن الأعمال السورية التي تمّ تسويقها هي التي ضمّت فنانين لبنانيين مثل "الهيبة" مع نادين نجيم و"قناديل العشاق" مع سيرين عبد النور، و"خاتون" مع ورد ويوسف الخال، حيث اشترتها قنوات لبنانية وعربية، بينما بقيت الاعمال السورية الخالصة تصارع للعرض في رمضان قبل ان تنكفىء تباعاً لأسباب لم تتضح بعد.


اقرئي أيضاً:

بالصور: مريم أوزيرلي تقلّد هيفاء وهبي

بالأرقام: هذا هو سعر فستان نجوى كرم في Arab’s Got Talent

بلقيس: أنا ربة منزل جيدة واختلاف طباعي عن زوجي سبب توازن علاقتنا

أضف تعليقا