مريم أوزيرلي تكشف الحقيقة وصورتها تثير الجدل

قبل أيام، نشرت الصحافة التركية أخباراً عن علاقة جديدة بين الممثلة مريم أوزيرلي وأوكتاي بطل مسلسل "قطاع الطرق" الذي انضمّت إليه مريم حديثاً، وأكّدت الصحف في اسطنبول أنّ ثمّة حب جديد بين الزميلين بدأ في كواليس المسلسل، وكشفه عشاء رومانسي في برلين.

وكان أوكتاي قد سافر في أجازة رأس السنة إلى ألمانيا، والتقى مريم وقد رصدتهما الصحافة في مطعم يتناولان العشاء، ما أدّى إلى انطلاق الشائعة.

مريم خرجت عن صمتها، وقالت إنّ السؤال عن علاقة تربطها بزميلها سخيف متسائلة "ما المشكلة إذا تناولت طعامي مع زميل لي؟".

 

إقرئي أيضًا: بالصور: هل تعيش مريم أوزيرلي قصة حب جديدة؟

 

وأكّدت مريم أنها لم تكن وحدها مع أوكتاي، وأنّ ثمّة أصدقاء كانوا يشاركونهما العشاء.

وأوضحت مريم أنّ ما يربطها بأوكتاي مجرد صداقة، وأنّها غير مستعدة حالياً للدخول في علاقة حب.

يذكر أنّ مريم انفصلت عن خطيبها ألب أوزجان في أواخر الصيف الماضي، ولم تعلن لغاية اليوم عن الأسباب الحقيقية التي تقف وراء الانفصال.

 

إقرئي أيضًا: من كسر قلب مريم أوزيرلي؟

 

من جهة ثانية، نشرت مريم على صفحاتها الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، صورة لها وهي تضع قناعاً من الطين، ما أثار موجة من الجدل بين من اعتبر أنّ مريم تبدو قبيحة في الصورة، وبين من رأى الصورة انعكاساً للعفوية التي تتميّز بها الممثلة.

أضف تعليقا