سمية الألفي: مصابة بمرض نادر ولو عاد بي الزمن لما اتخذت هذا القرار

حلت نجمة الثمانينات "سميه الالفي" ضيفة على الإعلامية "راغدة شلهوب" في حلقة مثيرة للجدل من برنامج "فحص شامل" أذيعت امس على شاشة تلفزيون الحياة.

قد كشفت سمية الألفي عن بلوغها الثالثة والستين من العمر، مضيفة أنها أجرت أكثر من 7 عمليات بسبب مرض نادر في ظهرها، في سويسرا وألمانيا وأميركا.

 وقالت سمية إنّ زوجها السابق فاروق الفيشاوي كان برفقتها اثناء اجراء تلك الجراحات رغم انفصالهما.

 وذكرت أنها قبل دخولها إحدى العمليات طلبت من نجلها أحمد الفيشاوي أن يغني لها أغنية لأبو الليف، مضيفة أنها محبة جدا للحياة.

 وكشفت سمية عن حبها الشديد للأطفال وقالت إنها تتمنى لو أنها أنجبت 15 طفلاً، وقالت إنها كانت تكاد تحمل لكن القدر أدى بها للاجهاض 12 مرة.

وصفت سمية الألفي زوجها السابق فاروق الفيشاوي بأنه إنسان لا يحب القيود ولا يطيقها، وأنه كالطائر الحر الذي ينتقل من مكان إلى آخر.

 وأضافت أنها تحملت فاروق بشكل كبير وأغلقت عينيها على الكثير من الأشياء التي لا ترضى عنها ولكنها لم تتمكن من أن تتحمل أكثر، خاصة أنها قضت معه 16 عاماً.

 وأشارت إلى أنه لولا صبرها وتحملها وخوفها على أبنائها لتركت الفيشاوي من أول يوم لافتة إلى أنها تعذر فاروق لأن طبيعته عشق الحرية.

 وقالت إنها قد تكون مريضة بالأمومة، فأولادها أخذوا كل حياتها و كل اهتمامها، وهي من الأخطاء التي وقعت فيها حيث شعر الفيشاوي بأن الأبناء شاركوه حياته.

وقالت سمية إنها تشعر بالحزن لعدم اعترافها بحفيدتها منذ البداية وأضافت أن لينا عمرها 11 عاما، وأنها تشعر بسعادة بالغة بوجودها بجوارها، وقالت إن حفيدتها تحب الملوخية والبط والأرز وأنها تعلمتها خصوصاً لأجلها.

 سمية أكدت أنها لم تفكر في إرتداء الحجاب يوماً وقالت "الحجاب اختلف حوله الفقهاء والشيوخ هل هو فرض ام لا" وأضافت: لا أعرف ما علاقة اعتزال الفن بارتداء الحجاب لأن الفن مش حرام وليس جريمة والفنانة اللي تمثل بالحجاب هي حرة ولكني غير مقتنعه بهذا الأمر لأن الدين ليس بالملابس ولا بالطقوس وإنما في القلب بيني وبين ربي. وتابعت " ممكن بنت تبقى لابسة حجاب ومش متدينة، وليس الحجاب هو اللي يدخلني الجنة وانما الايمان الحقيقي والتسامح والسلام الذي أحققه لنفسي هو الذي يدخلني الجنة مش حته ايشارب.".

 و قالت سمية إن تأقلمها على حياتها بعد طلاقها من فاروق الفيشاوي تطلب سنوات طويلة حتى تمكنت من العيش بدونه. وأضافت أنه لا يقارن مع أي شخص رغم ان يوجد هناك من يحبها أكثر من فاروق.

ووجهت سمية نصيحة إلى كل امرأة متزوجة تكتشف خيانة زوجها أن تتصنع عدم معرفتها وأن تتحمل خاصة إن كان لديها أبناء أو كانت تحب زوجها.

 وعبرت عن ندمها على قرار طلاقها من فاروق قائلة إنها لو عاد بها الزمن للوراء لما اتخذت قرار الانفصال، ولتحملت أكثر حفاظاً على بيتها، لكنها في ذلك الوقت كانت صغيرة لا تدرك الأمر.

 وعن إمكانية عودتها لفاروق قالت سمية إنّ ذلك غير ممكن فهي لا تقدر على حبس الطائر داخل القفص.

وأضافت أنهما وقت الانفصال قاما باحتضان بعضهما وبكيا كثيراً.

وعن ابنها أحمد قالت إنه مثل أبيه فاروق الفيشاوي، يحب النساء وضعيف أمامهن منذ صغره.

واعترفت سمية أنها تشعر بالغيرة على فاروق حتى الآن.

اقرئي أيضاً:

ما سبب تغيّب ليلى علوي عن مؤتمر شريهان؟

بلقيس تقطع شهر العسل لتعلن خبراً صادماً

بالفيديو: إليسا تهين الصحافة في دبي

أضف تعليقا