"هروب اضطراري" يهدد ظهور أحمد السقا في رمضان

بدأ الفنان أحمد السقا عقد جلسات عمل مع المخرج أحمد خالد موسى والسيناريست محمد سليمان عبد الملك، وذلك لمناقشة تفاصيل مسلسله الجديد "عكس عقارب الساعة"، الذي من المفترض أن يدخل به السقا سباق الدراما الرمضاني المقبل.
ويسعى أحمد السقا لوضع خطة تصوير ذات مواعيد محددة لا تتعارض مع توقيت تصوير فيلمه الجديد "هروب اضطراري" الذي بدأ تصويره منذ أيام؛ حتى يستطيع الانتهاء من تصوير المسلسل قبل شهر رمضان المقبل، وكذلك الانتهاء من تصوير الفيلم في الموعد المحدد؛ حتى يكون جاهزاً للعرض في موسم عيد الفطر المقبل.
ويواجه أحمد السقا مشكلة كبيرة بسبب ضيق الوقت على قدوم شهر رمضان؛ حيث إنه من المفترض أن ينتهي من تصوير الفيلم، والمسلسل قبل شهر يونيو المقبل، ولا يريد السقا الاضطرار إلى حذف مشاهد من المسلسل بعد كتابتها تؤدي لخروجه بشكل سيئ بسبب ضيق الوقت كما يحدث مع الكثير من المسلسلات في شهر رمضان، حيث يسعى النجم الكبير لخروج المسلسل بأفضل شكل ممكن، خاصة، وأن مسلسله الأخير "ذهاب وعودة" الذي قدمه في رمضان 2015 لم يحقق نفس نجاح مسلسله الذي سبقه "خطوط حمراء"، لذلك يسعى السقا للعودة إلى مكانته الكبيرة في عالم الدراما، بجانب فيلمه الجديد الذي يسعى من خلاله للسيطرة على شباك التذاكر.
المشكلة التي تواجه السقا أن فيلم "هروب اضطراري" من الأفلام ذات الإنتاج الضخم التي تحتاج إلى وقت كبير للتصوير، لذلك يحاول السقا وضع جدول تصوير مناسب للمسلسل والفيلم بحيث لا يتعارض كل منهما مع الآخر، ويستطيع الظهور في رمضان وكذلك في عيد الفطر.

أضف تعليقا