أبراج ستكون الأوفر حظاً خلال العام 2018.. فهل أنت منهم ؟

أبراج ستكون الأوفر حظاً خلال العام 2018.. فهل أنت منهم ؟

أبراج ستكون الأوفر حظاً خلال العام 2018.. فهل أنت منهم ؟

أبراج ستكون الأوفر حظاً خلال العام 2018.. فهل أنت منهم ؟

أبراج ستكون الأوفر حظاً خلال العام 2018.. فهل أنت منهم ؟

أبراج ستكون الأوفر حظاً خلال العام 2018.. فهل أنت منهم ؟

الحظ يبدو أحياناً وكأنه يملك شخصيتين، فهو تارة لا يتعامل معنا سوى بكل طيبة قلب ويقدم لنا كل المساعدة الممكنة لنحصل على كل ما نريده.. فهو يكون السبيل الوحيد للنهاية السعيدة .ثم ينقلب علينا ولا نرى منه سوى كل ما هو سيء وبالتالي لا يجلب الى حياتنا سوى النهايات التعيسة.

 

بطبيعة الحال الحظ لا يحالف الاشخاص للابد فلا يوجد شخص محظوظ طوال حياته بل الحظ ما ينفك يتنقل بين جميع البشر ويقدم للكل بعضا من كل ما هو جميل. فهل سيكون برجك من الفئة التي ستحظى برضاه هذا العام ؟

 

 الأسد 23 يوليو/ تموز - 22 أغسطس/ آب   

مع أو من دون الحظ الأسد هو نجم الأبراج فهو الملك الذي ما تتفك الأضواء تلاحقه في كل مكان يذهب اليه. وكل هذا يتم مع الأسد من دون أي مجهود يذكر وذلك لأن المجد يعبر تماماً عن  شخصيته. شخصية الاسد لا تملك كاريزما نادرة فحسب بل هي تجذب الحظ الجيد إليها. الاسد سيكون واحداً من الابراج الاكثر حظاً في العام ٢٠١٨ وذلك لسبب بسيط لانه يملك عقلية وشخصية الرابحين وحتى حين يفشل فهو لا يرى الجانب السلبي بل يرى الايجابية في كل موقف لأنها فرصة للتعلم وللتفوق ولتحقيق المزيد من النجاحات.

الايجابية تجذب الايجابية وعليه الاسد من الابراج القليلة التي ما ينفك الحظ يرافقها لانها  توفر له البيئة التي يحتاج اليها.. الايجابية والتفاؤل والقوة والرغبة القوية بالفوز.

العام ٢٠١٨ سيحمل كل الحظ الممكن لبرج الاسد فهو سيستمتع بصحة جيدة كما ان حياته المهنية ستكون مثالية والنجاحات ستكون حليفته في كل شيء يقوم به في العام الجديد. إستمع بحظك الجيد أيها الاسد لانك تستحقه من دون شك.


 

القوس 22 نوفمبر/ تشرين الثاني- 21 ديسمبر/‪كانون الاول‬

الحظ لم يكن حليف القوس خلال الفترة الماضية ولعل البرج هذا قد دفع ثمن حس المغامرة الذي يملكه لانه جعله  يتخذ قرارات عشوائية أثرت على حياته بشكل سلبي. ولكن بعد فترات من الأحداث السيئة سيعود الحظ ليكون حليف هذا البرج المتفائل.  القوس عادة لا يعرف معنى كلمة حدود هذه المقاربة لها إيجابياتها وسلبياتها لانها تعني انه لا حدود لما يريده أو يسعى الى تحقيقه ولكنها ايضاً تعني أنه لا حدود للمغامرات والمجازافات التي قد يقدم عليها .
في العام ٢٠١٨ الحظ سيكون حليف القوس لا بسبب مقاربته المتطرفة هذه بل لانه  سيتمكن واخيراً من إيجاد التوازن وعليه سيتمكن من العثور على الاجابات عن بعض الاسئلة التي لطالما بحث عن اجابة لها. هذه الامر سيؤدي الى سلام داخلي وهذا السلام الداخلي سيجذب الحظ الى حياة القوس.

 

الجوزاء 21 مايو / أيار - 21 يونيو/ حزيران
خلافاً للعام ٢٠١٧ العام ٢٠١٨ سيكون مثالياً للجوزاء. كل شيء سيكون رائعاً في حياة الجوزاء سواء على الصعيد المهني أو العاطفي أو الاجتماعي وحتى العائلي. والجوزاء من شك يستحق هذا الحظ لان العام الذي مر كان الاسوأ على الإطلاق. في العام الجديد العلاقات ستصبح أقوى والبرج هذا سيختبر نشاطاً لم يختبره من قبل وكل ذلك سيمكنه من الاستفادة من حظه الى اقصى حد ممكن.

العام ٢٠١٨ سيحمل كل الفرص للجوزاء وهذا البرج سيتعلم وبسرعة التعلم مع المتغيرات وسيجد نفسه يحسم القرارات التي طالما تخوف من حسمها لانه وبكل بساطة اكتفى من الحظ السيء ومن كل ما حصل معه العام الفائت. الفرص سيتم استغلالها والجوزاء لن يستفد من حظه في العام ٢٠١٨ فحسب بل سيؤسس لحياة افضل للسنوات القادمة ايضاً لان القررات التي سيتم اتخاذها سيكون تأثيرها الايجابي للمدى البعيد .

 

العقرب 23 أوكتوبر/ تشرين الأول - 21 نوفمبر/ تشرين الثاني

العقرب من الابراج التي ستكون محظوظة في العام ٢٠١٨ وان كان حظها أقل باشواط من القوس والجوزاء والاسد ومع ذلك الحظ سيطال جزئية تهم العقرب اكثر من تلك الابراج. العقرب سيتمكن واخيراً من العثور على حب وعلاقة هادئة تمنحه الهدوء الذي يحتاج اليه بحيث لن يجد نفسه يصارع شياطينه الداخلية طوال الوقت وعليه هذا البرج سيختبر راحة البال والهدوء للمرة الاولى منذ سنوات طويلة جداً.
العقرب سيختبر بعض المشاكل والعقبات ولكن في نهاية المطاف الحظ سيمنحه الفرص وإستغلالها منوط به وبالقرارات التي يتخذها.


 

 الحوت 19 فبراير/شباط - 20 مارس/آذار

الحوت من الابراج المحظوظة في العام ٢٠١٨ ولكن الحظ سيطال الشق العاطفي فقط ولن يطال المجالات الأخرى في حياة الحوت. ولكن كما هو معروف حياة الحوت يمكنها ان تتأثر كثيراً بالوضع العاطفي وعليه إن كانت حياته العاطفية تسير على خير ما يرام فان تلك السعادة ستمتد لتطال مختلف جوانب حياته أيضاً .
بداية العام ستبدأ بشكل عادي ولن تحمل الكثير من المفاجآت ولا الحظ الجيد للحوت ولكن مع إنتصاف العام سيتمكن الحوت من العثور على الشخص الذي لطالما حلم وبه والذي لطالما تمنى الارتباط به . العام ٢٠١٨ هو فرصة مثالية للحوت للتفكير بالدخول في علاقة جدية.

 

إقرئي أيضاً:

إجمعي أرقام تاريخ ميلادك واكتشفي ما تخبئه لك سنة 2018

مع نهاية العام.. هذا ما على برجك تركه يرحل معه

دلالات ومعاني ٢٠١٨ وفق علم الأرقام.. عام الطاقة غير المحدودة

 

 

أضف تعليقا

المزيد من أبراج وتطلعات

7
أبراج وتطلعات
وصفة السعادة الزوجية الخاصّة بك للعام المقبل بحسب برجك

تشكل نهاية كل عام نقطة انطلاق إلى عام جديد وإلى تمنيات جديدة بتحقيق السعادة وخصوصا...

7
أبراج وتطلعات
أنت جميلة على طريقتك.. هذا ما تقوله الأبراج

نعيش في عصر قائم على جعلنا نشعر بالسوء حيال أنفسنا.. فلا وزننا ولا بشرتنا ولا ملاب...

5
أبراج وتطلعات
أسرع طريق لقلبه هي معدته.. هذا ما يفضله وفق الابراج

صحيح ان أسرع طريق الى قلب الرجل هي معدته لكن ذلك لا يقلل من أهمية الامور الاخرى كا...

8
أبراج وتطلعات
الأبراج كالعملة بوجهين.. فلنكتشف الخفايا

في الحياة لا وجود للنور من دون الظلمة..ولا سعادة من دون حزن.. ولا خير من دون شر. ه...

1
أبراج وتطلعات
توقعات ماغي فرح المهنية للأبراج في عام 2018

تلقى الحياة المهنية اهتمامًا كبيرًا من قبل كلّ منّا، حيث يرتكز عليها جوانب عدة في ...

7
أبراج وتطلعات
ثنائيات في الأبراج تقع في حب بعضها البعض.. مرة تلو الأخرى

الوقوع في حب أحدهم لا يعني بالضرورة أن ذلك الشخص هو المناسب لنا. فأحياناً القلب يع...

1
أبراج وتطلعات
توقعات ماغي فرح الصحية للأبراج في العام 2018

تأخذ الصحة حيزاً مهماً في توقعات ماغي فرح للأبراج؛ إذ خصّصت للعام 2018 توقعات خاصة...

4
أبراج وتطلعات
الأماكن الخاطئة التي يبحث فيها برجك عن الحب

قد يخيل اليك أحياناً بأن الحب يهرب منك، ففي كل مرة تظنين فيها بأن الشخص في حياتك ه...

1
أبراج وتطلعات
ماذا يقول عام 2018 لبرج الحوت عاطفيا؟

برج الحوت عاطفياً: البرج: مائي من 19 فبراير (شباط) February الى 20 مارس (آذا...