اليوم، تخط شانيل CHANEL صفحة جديدة في تاريخها. اسم جديد. زجاجة جديدة. عطر جديد. عالم جديد للتعبير والإلهام.
عطر Gabrielle الجديد من Chanel

 

الاسم الأول: غابريال
اسم العائلة: شانيل
الصفة المميزة: التمرد

 

الخياطات الرئيسيات في محترفها في شارع كامبون والعاملين في بوتيكها الشهير كانوا يطلقون عليها اسم مادموزيل. فقط أصدقاؤها المقربون هم من كانوا يتجرؤون على مناداتها بـ "كوكو"، وهو اللقب الذي أصبح أسطوريًا اليوم. إذا كان المقصود من كوكو أن تكون روح شانيل، فاسم غابريال هو التجسيد الحقيقي لها. من دور إلى آخر، كانت غابريال هي التي تقود المسيرة. فكوكو بدورها كمؤسسة تدين بوجودها الخاص لغابريال المبتكرة.

 

غابريال، وهو الاسم المدرج على شهادة ميلادها، يظهر أصالة شانيل في أنقى صورها، بتجرّد عن كل ما هو اصطناعي.
اسم المولد هذا، يستحضر حقيقة حميمة ونقية. صدق مطلق يخاطب كل الذين قرروا عن أنفسهم بكل صراحة، من دون أقنعة ولا لعب أدوار، ولا واجهات مزيفة. متحدّين الأحكام الاجتماعية وسلاسلها المكبّلة. GABRIELLE CHANEL ليس بعطر يهمس بصوت خافت بل إنه عطر المرأة التي تختار دربها الخاص. القلب المتمرد الذي يخفق داخل كل امرأة للكشف عن هويتها الفريدة من نوعها ليبرز هالتها الطبيعية التي لا تتأثر بأي إرادة خارجية.

 

غابريال، غير مقيدة، ترفض التخلي أو قبول ما يمليه عليها مصيرها.
غابريال، شجاعة، تختار أن لا تكون مثل أي شخص آخر.
غابريال، صاحبة عزم وتصميم، تنحت بنفسها دربها وشخصيتها.
غابريال، حازمة، تسعى لتحقيق ذاتها بأي ثمن لكسب حريتها.
غابريال، عاطفية، تكرس نفسها من دون هوادة لخلق غدها.
غابريال، طموحة، تدعو كل امرأة لاتباع طريقها الخاص ... اليوم كما البارحة.

 

ويدعو عطر GABRIELLE CHANEL النساء إلى الإيمان بهويتهن وقدرتهن على تحقيق ما يسعين إليه من أجل العثور على صوتهن. ففي الثقة بالنفس هذه تكمن جذور قوتهن التي لا تتزعزع وطموحهن الحازم لتحقيق ذاتهن.

 

نشيد للزهرة من شانيل CHANEL

موجات شمسية
إذا كان لا بد من اختيار واحدة، أيها ستختارين؟ ما هي الزهرة التي يمكن أن تجسد بشكل فردي الأنوثة الحرة والمطلقة لعطر GABRIELLE CHANEL؟ في حين أن الزهور ظهرت دائما في تركيبات عطور شانيل CHANEL، إلا أنها لم تستخدم يومًا بشكل فردي وحرفي ومجرّد. غارقة في التجريد، محاطة بالنفحات الخشبية أو البلسمية، لطالما كانت منوطة بهندسة محددة. أما اليوم، ومن خلال عطر GABRIELLE CHANEL، قام مبتكر العطور لدى شانيل CHANEL أوليفييه بولج، بالتعاون مع مختبر ابتكارالعطور وتطويرها لدى شانيل CHANEL بإعطائها صوتًا جديدًا تمامًا. وقد قام بذلك من خلال ابتكار الزهرة الحلم، تويجة عابقة، عاصفة من البتلات. أبيض ناصع لدرجة يشع نوره من البشرة. وقد خلق هذا المنتج النقي زهرة بيضاء مثالية ترقى فوق جميع أصناف الأزهار التي استخدمت في تاريخ ابتكار عطور شانيل CHANEL. وقد بدأ أوليفييه بولج من خلال اختيار أزهار الإيلنغ والياسمين وزهر البرتقال، فضلًا عن لمسة من مسك الروم الذي بدأ ينمو الآن في غراس، ولكنه بعد ذلك أخذ مفهوم الزهور البيضاء إلى ما هو أبعد من ذلك بكثير. من خلال تغيير نطاقها، وفك رموز درجاتها، ركّز أوليفييه بولج اهتمامه على الجزيئات التي تؤلفها. فقد زاد من حدة الياسمين كما استخدم نفحات من المسك الأبيض لإضافة المزيد من المخملية إلى بتلات الإيلنغ. وقد سلّط الضوء على الملمس الكريمي لمسك الروم مع خشب الصندل الحليبي وعزز نضارة زهر البرتقال مع قشر المندرين اليوسفي، وبرش الجريب فروت ونفحات من الكشمش الأسود. وتقوم هذه الزهرة الوهمية بأكثر من مجرد  إنتاج موجات عطرية على البشرة، فهي تنشر الطاقة المضيئة كهالة من الأزهار. GABRIELLE CHANEL ليس مجرد عطر. إنه ثورة حقيقية.

 

دع النور يعبر إلى هناك...
درس في النقاء

زجاجة استثنائية لعطر استثنائي. هذا العطر المتمرد يتطلب زجاجة لا مثيل لها، جوهر جميع زجاجات شانيل CHANEL. مثل هذه الحقيقة النقية، لم يكن الزجاج الخاص بزجاجات العطر يومًا بهذه الرقة، مما يسمح للعطر بأن يشع تمامًا. في حين أن مفهوم الترف غالبًا ما يرتبط بوزن الزجاج، اتخذت دار شانيل CHANEL المقاربة المعاكسة. فقد استغرق الأمر شهورًا، بل حتى سنوات، لتطوير زجاجة من الزجاج الرقيق. المربع، مع الشكل الذي يستحضر الخطوط المفردة لعطور شانيل CHANEL الأسطورية، هو نتيجة لا تحصى من الإنجازات التقنية. فالـ "مارلوكيت" - الأسفل القليل الانحناء داخل زجاجات العطر – تم دفعه  نحو الخارج  ثم صقله في أعمال زجاج كريستال "بوهيميا". فمن الجانب، تبدو جوانب الزجاجة وكأنها تتلاقى نحو مركز الزجاجة، حيث تم وضع علامة مربع - نفس الحجم الموجود على سدادة العطر- بحيث  يقوم كل جانب بعكس الضوء بشكل كلي.أما لون السدادة فيتراوح بين الذهبي والفضي الخالي من اللمعية واللامع في آن معًا والمستوحى من الأزياء الراقية المحفوظة في قسم التراث لدى شانيل CHANEL. وهو اللون الذي يعكس أيضًا العطر المفعم بالضو؛ والذي يعكس كذلك الكمال في البطانة الداخلية للسترة. وتحوي العلبة المنقوشة الحصرية الخاصة بشانيل CHANEL زجاجة العطر مثل كنز ثمين، بحيث يناسب النقش الداخلي شكل الزجاجة تمامًا وكأنه انعكاس لها. إنها بلا شك طريقة للاحتفاء بالترف الحقيقي وكشف الضوء المكثف المركّز في الزجاجة المصقولة.

أضف تعليقا

المزيد من عطور

5
عطور
أجواء رمضانية مفعمة بالدفء والاسترخاء الراحة، أجمل هدية!

في شهر رمضان المبارك، امنحي نفسك وأحبّاءك تجربةً باعثةً على الاسترخاء. ابتعدي عن ا...

4
عطور
تحتفل "جيرلان" Guerlain بـ190 عام من الابتكار

عندما قام صانع العطور – الكيميائي بيار-فرانسوا باسكال جيرلان بتأسيس شركته في عام 1...

7
عطور
عطور بنغمات الفانيلا والمسك من صنع يديك

إذا كنت تميلين الى العطور بخلاصة الفانيلا والمسك، فما رأيك بتحضيرها بنفسك في المنز...

8
عطور
تجنبي هذه الأخطاء عند استخدامك العطور

ما من أحد يستطيع إنكار أهمية العطور في تعزيز جاذبية المرأة وإضافة تميز لا مثيل له ...

2
عطور
رحيق عطريّ Nectar de Parfum من Issey Miyake

عند مصدر L’Eau d’Issey، نجد قطرة. قطرة واحدة. نادرة وثمينة. مياه، يُرمز إليها بأنق...

4
عطور
عطر MOSCHINO GOLD FRESH COUTURE الجديد

يشكّل عطر MOSCHINO GOLD FRESH COUTURE الإصدار الثالث المفاجئ لقارورة رذاذ التنظيف ...

5
عطور
عطر بمكونات خاصة كفيل بكشف كل اسرارك.. كيف؟

الرائحة التي تتركينها وراءك تكشف عن شخصيتك وطبيعتك...   فالمرأة ا...

4
عطور
عطر Le Parfum In White من Elie Saab

حمل العطر الأول من دار ELIE SAAB في طيّاته عالماً من الأنوثة المطلقة يعد أولاً وقب...

22
عطور
ربيعك بعطر الزهور!

على امتداد ساعات النهار وعقاربها المتراقصة مع أشعّة الشمس الذهبيّة التي تداعب حواس...