أحدث أجهزة نحت الجسم مع د. خالد الزهراني

هل سمعت من قبل عن طريقة نحت الجسم بغاز الهيليوم؟ هذا ما يحدثنا عنه د. خالد الزهراني، ، طبيب تجميل مختص في تنسيق ونحت قوام الجسم، وهي تقنية الـ J Plasma لنحت الجسم وشدّ الترهلات من دون تدخل جراحي، إذ تعد هذه التقنية هي الأحدث من بعد انتشار الطرق التقليدية لسحب دهون الجسم، واستخدام أجهزة الليرز والفيرز "التي تستخدم الأشعة فوق الصوتية"، فكيف تعمل هذه التقنية؟

 

كيف تعمل تقنية الـJ Plasma؟

تعمل على ضخ غاز الهيليوم تحت الجلد، ما ينتج عنه تفاعل حراري، يُحفز الكولاجين ويشدّ الجلد من دون إجراء فتحات جراحية كبيرة.

تستخدم تقنية J plasma لشدّ ترهلات الجلد في حال وجود ترهلات بسيطة إلى متوسطة.

 

ماذا عن نحت الوجه وخاصة الذقن المزدوج؟

تعد تقنية J Plasma مناسبة للتخلص من مشكلة الدهون الزائدة في منطقة الذقن، أي الذقن المزدوج، ويتم ارتداء مشدّ مخصص لهذه المنطقة لمدة 10 أيام بعد إجراء العملية، وهذه هي مدة النقاهة التي تستطيع السيدة معاودة نشاطاتها اليومية بعدها.

ما الفرق بين الليزر والفيزر والـJ Plasma?

الليزر يستخدم الأشعة الضوئية لإذابة الدهون.

الفيزر هو جهاز يستخدم الموجات فوق الصوتية لإذابة الدهون.

J Plasma وهو الجهاز الأحدث والذي يضخ غاز الهيليوم لإذابة الدهون بفعل الحرارة الناتجة عن ضخه تحت الجلد.

يقدم د. خالد الزهراني مجموعة من الفيديوهات المتعلقة بتنسيق ونحت الجسم ضمن حملة إطلاق موقع مجلة الجميلة بحلة جديدة، والتي تستهدف تقديم المعلومات الأكيدة من الخبراء مباشرة.

شاهدي الفيديو وتابعي بقية الفيديوهات لتصبحي أكثر إلماماً بأحدث آليات التجميل اليوم.

 

أضف تعليقا