تأسست علامة كريستيان ديورسنة 1946 على يد السيد ديور الذي اشتهر بتصميم القبعات والفساتين.سنة 1947، أطلق كريستيان ديور قصّة جديدة في عالم الموضة وهي الأكتاف المدوّرة والخصر الرفيع والمحدّد والتنورة الواسعة، ليحلّق من بعدها في عالم الموضة ويطلق في كلّ موسم موضة وقصّة جديدة. سنة 1953، عيّن ديورالمصمّم إيف سان لوران كمساعد له، ليستلم منصب المصمّم الرئيسي لدى هذه الدار بعد موت كريستيان ديور المفاجئ سنة 1957. سنة 1960، اضطر إيف سان لوران لمغادرة الدار وذالك لتأدية واجباته العسكريّة، الأمر الذي منح مارك بوهان فرصة العمل لدى دار ديور، ليستلم من بعده المصمّم Gianfranco Ferre منصب المصمّم الرئيسي سنة 1989. سنة 1996، انضمّ المصمّم المبدع جون غاليانو إلى دار كريستيان ديور ورافق هذه الدار حتى سنة 2011. بعد غاليانو أتى راف سيمونز الذي غادر الدار منذ فترة وجيزة.