البحث عن الحب قد يبدو مهمة لا نهاية لها.. الأمر نفسه مراراً وتكراراً. تلتقين به، تدخلين في علاقة ثم تنتهي الأمور. الوضع يبدو كمن يضرب رأسه عرض الحائط.

تحلمين بتوأم روحك وترسمين الصورة المثالية له وتظنين بانه هو المنشود ثم تتحطم الاحلام والآمال.

أحياناً فترة راحة من هذه المتاهة هو الحل الأفضل.. ووفق الابراج هناك مجموعة من الأسباب التي تبرر هذه الراحة.

 

الحمل -21 مارس/آذار - 19 أبريل /نيسان

الحب بات بالنسبة لك منافسة لا تريدين الفوز بها. انت عادة تريدين الفوز بكل شيء، لكن فجأة بات الحب والارتباط والمواعدة من الامور التي لا تريدين الاقتراب منها. لم يعد هناك أي صبر أو رغبة بالسعي من أجل ايجاد الشخص الذي يناسبك كما ان الاعيب الحب باتت تنهكك وتزعجك. حان الوقت للإبتعاد قليلاً وإعادة إكتشاف السعادة بمفردك وحين تسترجعين روحك الشرسة المغامرة يمكنك المحاولة من جديد.

 

الثور 20 أبريل/ نيسان - 20 مايو/ أيار

لعل الأصدقاء والصديقات سبق لهم وأن قدموا لك النصيحة التي نقدمها لك. هناك الكثير من المشاعر السلبية التي تشعرين بها، صحيح أنك لست بكتاب مفتوح حين يتعلق الامر بمشاعرك لكن وضعك الحالي سلبي للغاية. لعل فكرة «لماذا احتاج رجلاً؟» بدأت تخطر لك مؤخراً. حالياً الوقت ليس للتركيز على الاخر بل على نفسك ولذلك الراحة ضرورية.

 

الجوزاء 21 مايو / أيار - 21 يونيو/ حزيران

 بات همك مؤخراً جعل رغبتك بالصداقة لا اكثر معروفة للجميع.. حبك للحياة الاجتماعية ما زال على حاله، لكنك لا تضعين اي جهد في محاولة التعرف فعلاً على الاخرين. وهذا مرده الى الانهاك العاطفي الذي تشعرين به. لإستعادة شرارتك عليك بفترة راحة طويلة .  

 

السرطان 22 يوينو/ حزيران - 22 يوليو/ تموز

هناك الكثير من المشاعر المتناقضة التي تشعرين بها مؤخراً. مشاعر الألم  والغضب من كل شخص حطم لك قلبك فعلت فعلها.. تحتاجين الى فترة راحة وبشدة. في الواقع فترة الراحة هذه ضرورية جداً للسرطان لانك من الابراج الذين لا ينسون الماضي بسهولة. لذلك قبل ان تصلي الى حافة الانهيار عليك الابتعاد والاعتناء بنفسك.

 

الأسد 23 يوليو/ تموز - 22 أغسطس/ آب 

هناك الكثير من المعجبين لكنك لا يمكنك الشعور برابط حقيقي مع أي واحد منهم. تشعرين احياناً بانه عليك إرغام نفسك على الإستقرار مع خيار آمن كي لا يتم تحطيم قلبك مجدداً. لا تفعلي ذلك.. فهذا سيقتل ما انت عليه. خذي فترة راحة وتعاملي مع ما تشعرين به، وتخلي عن البحث عن الرومانسية والحب لبعض الوقت كي تعودي الى ما انت عليه.

 

إقرئي أيضاً: اشتركي الآن في صفحة "الجميلة" على الفيسبوك

 

العذراء 23 أغسطس/ آب - 22 سبتمبر/أيلول

انت في مرحلة الإقتناع الكلي بانه لا يوجد اي رجل يناسبك. حين تلتقين بالاخرين تبدأين بفرزهم وفق عيوبهم أو عيوبك. أنت غير صادقة مع نفسك حالياً.. حين تبدأين بالتركيز على العثور على العيوب التي تمنعك من الارتباط باحدهم فحينها عليك ان تدركي بانك بحاجة ماسة لفترة راحة.

 

الميزان 23 سبتمبر/أيلول - 22 أكتوبر/ تشرين الأول

تحبين الوقوع في الحب.. او هذا ما كنت تظنين. مؤخراً كل شخص تلتقين به يتم وضع لائحة بحسنات وسلبيات الإرتباط به. احيانا يخيل اليك بانك يائسة للغاية لدرجة انك قد ترتبطين باي شخص كان.. لكن ذلك يجعلك تشعرين بالسوء أكثر. لذلك قومي بفرض فترة راحة إلزامية على نفسك من الحب.

 

العقرب 23 أوكتوبر/ تشرين الأول - 21 نوفمبر/ تشرين الثاني

أنت إمرأة عاطفية وحين لا تجدين من تحبين فان العاطفة هذه تتحول الى غيرة. خلال هذه الفترة تبدأ أفكار تخريب علاقات الاخرين تراودك.. عليك التحكم بغيرتك وبمشاعرك السلبية هذه. قومي بتحويلها الى طاقة ايجابية لان كل هذه المشاعرك ستحرقك. ركزي على جمال الامور لمرة واحدة . خذي فترة راحة وتعلمي الهدوء وتحكمي بغيرتك.

 

القوس 22 نوفمبر/ تشرين الثاني- 21 ديسمبر/‪كانون الاول

أنت منهكة عاطفياً لدرجة ان ذلك أثر سلباً على شخصيتك الودودة والمنفتحة. عادة تحبين التعرف على اناس جدد لكن ذلك بات يجعلك تشعرين بالاحباط مؤخراً. علاقتك الاخيرة تركت مجروحة ومنهكة ومستنزفة. حان وقت عودة القوس لما هو عليه، لذلك ابتعدي عن الحب وقومي بما تحبين القيام به.

 

 الجدي 22ديسمبر/ كانون الأول - 19 يناير/ كانون الثاني

لم يعد يهمك القيام بالكثير من الجهود من اجل الحب. تركيزك كاملاً على عملك لدرجة أن الحب بات في صندوق مغلق في قعر بئر عميق. لا بأس بالشعور بالاحباط لكن ليس لدرجة منع نفسك من الشعور باي شيء. فترة راحة هي العلاج المناسب لك.. حاولي ان تكون فترة راحة شاملة من الحب والعمل أيضاً.

 

الدلو 20 يناير/ كانون الثاني - 18 فبراير / شباط

المشاعر التي تأتي مع الحب باتت بالنسبة اليك كعبء لا تريدينه لنفسك. تفضلين إغراق نفسك باي شيء وعدم إضاعة دقيقة واحدة على حب محتمل. عليك الإبتعاد قليلاً وجمع شتات نفسك.. لان حياتك فوضى عارمة. أولاً يجب إستعادة مشاعرك الانسانية وحبك للاخرين والحيوانات واعمال الخير، لاحقاً وبعد فترة يمكنك محاولة البحث عن الحب. لكن اولاً عليك إستعادة نفسك.

 

 الحوت 19 فبراير/شباط - 20 مارس/آذار

فكرة الحب أو المواعدة أو الارتباط تجعلك تودين الذهاب الى السرير وعدم النهوض مجدداً. الالم والتعب والجهود الضائعة كلها باتت كحمل ثقيل منهك يشلك ويمكنك من القيام باي شيء. انت حساسة جداً لذلك عليك منح نفسك الوقت للتعافي. ركزي على نفسك وعلى فنك وعلى الاصدقاء والعائلة وعلى أي شيء في حياتك لا يمكنه ان يحطم قلبك

 

إقرئي أيضاً:

أسرع طريقة لتحسين مزاجك.. وفق الأبراج

الأمور البسيطة التي تمنح كل برج من الأبراج السعادة

هكذا ينتقم كل برج من الأبراج

المزيد من أبراج وتطلعات

8
أبراج وتطلعات
هذا ما يخيفه في العلاقات.. وفق برجه

كل شخص يدخل في علاقة ما يحمل اليها مخاوف عديدة. العلاقات أصلاً مخيفة فلا مجال لمعر...

13
أبراج وتطلعات
توقّعات الأبراج لأسبوع 24 يوليو 2017

إليك توقّعات الأبراج لأسبوع 24 يوليو 2017، حيث قد يبتسم لك الفلك أو يخذلك، إنّما ت...

13
أبراج وتطلعات
الابراج الصينية تحدد صفاتك ومع من تتوافقين

الأبراج الصينية هي تقليد قديم يجمع الرموز لحوالي 12 من الحيوانات في كل دورة تتألف ...

9
أبراج وتطلعات
هكذا يتلاعب برجه بك وبعواطفك!

كبشر نتعرض للتلاعب بشكل يومي، سواء من خلال ما نشاهده على التلفزيون أو من قبل زملاء...

9
أبراج وتطلعات
هكذا تعتنين بجمالك بحسب برجك!

لا تدلّ الأبراج على صفات الشخصية والحياة العاطفية فحسب، بل إنها قد تساعد أيضاً على...

7
أبراج وتطلعات
هذه هي الأبراج الأوفر حظاً في حياتها العاطفية

إلى أي الأبراج تنتمين؟ الأسد أم الحمل أم السرطان؟ إذا أجبت بإحدى هذه الكلمات الثلا...

8
أبراج وتطلعات
العلاقة المثالية ..من وجهة نظر برجه

كل شخص يملك تصوراً خاصاً به عن العلاقة المثالية. التصور هذا حين يتلاءم أو يتشابه ف...

8
أبراج وتطلعات
شهر ولادتك يكشف عن أفكارك: فتيات شهر فبراير الأكثر جاذبية

جميعنا نعتقد بما يقوله علم الفلك لأن التواريخ تكون حاسمة في حياتنا في الغالب. اكتش...

9
أبراج وتطلعات
٧ أبراج تحصل على ما تريده دائماً.. فهل أنت منهم ؟

بعض الأشخاص يحصلون وبشكل دائم على ما يريدونه عاجلاً أم آجلاً. آلية الحصول على هذه ...